أبناء العاصمة صنعاء يعلنون النفير العام بوجه العدوان

العالم – اليمن

وبارك المشاركون في الوقفة الانتصارات الكبيرة التي حققها الجيش واللجان الشعبية ضمن عملية البنيان المرصوص، والعملية الأمنية الكبرى “فأحبط أعمالهم”.

فيما أكد وزير الخدمة المدنية إدريس الشرجبي، أهمية هذه الوقفات الحاشدة في توجيه رسائل قوية لدول العدوان والعالم بأن الشعب اليمني اليوم أكثر صموداً وثباتاً في مواجهة العدوان والدفاع عن الوطن وسيادته.

وأشار إلى عزة وصمود الشعب اليمني في ظل قيادته الحكيمة التي أوصلته إلى هذه المكانة والموقف المشرف أمام دول العالم .. مبيناً أن هدف الشعب اليمني وقيادته تحرير القدس الشريف وكل مقدسات المسلمين.

من جانبهما ثمن عضوا مجلس النواب محمد البكري والشورى خالد المداني، المواقف المشرفة لأبناء ووجهاء مديرية معين باعتبارهم من السباقين إلى جبهات البطولة والشرف.

وأكدا موقف الشعب اليمني الذي يزداد عنفواناً وإيماناً وقوة في مواجهة الغزاة والمحتلين كلما طال أمد العدوان وجرائمه.

بدوره أوضح مدير مديرية معين، محمد ناجي، أن الوقفة تأتي في إطار حملة تأصيل الهوية الإيمانية المرحلة الثالثة وتدشين حملة النفير العام للجبهات بالمديرية، والتي سيتم خلالها تسييرقوافل الدعم من الرجال والعتاد لرفد مختلف ميادين الدفاع عن الوطن واستقلاله.

وأكد بيان صادر عن الوقفة الذي تلاه مدير الشئون القانونية بالأمانة سامي شرف الدين، استمرار أبناء المديرية في رفد مختلف الجبهات بالرجال والمال ومواصلة مشروع ترسيخ الهوية الإيمانية لتحقيق النصر..وشدد البيان على الرفض القاطع لصفقة ترامب، والوقوف مع القضية الفلسطينية وحركات المقاومة في فلسطين ولبنان والعراق وإيران .

شارك في الوقفة عدد من أعضاء مجلس النواب وأمين عام وأعضاء مجلس الشورى وعدد من الوزراء، ومدراء المكاتب التنفيذية وقيادة وأعضاء المجالس المحلية بالمديرية .