كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

أزمة محمد صلاح تشعل نار الغضب في الشوارع المصرية!

العالم – تقارير

تعالت شعلة غضب نجم الفراعنة محمد صلاح، بعدما قام بمراسلة إتحاد الكرة المصري، دون أن يستلم أي رد على رسائله من قبل المعنيين ،مما تسبب بروز مشاكل بينه وبين اتحاد الكرة هناك.

فهاجم اللاعب، اتحاد كرة المصري في تغريدة غاضبة على تجاهل مراسلاته ورسائل محاميه،قائلا: "الطبيعي أن أي اتحاد كرة يسعى لحل مشاكل لاعبيه حتى يوفروا له الراحة، لكن في الحقيقة ما أراه عكس ذلك تماما، ليس من الطبيعي أن يتم تجاهل رسائلي ورسائل المحامي الخاص بي، لا أدري لماذا كل هذا؟ أليس لديكم الوقت الكافي للرد علينا؟!"

ماهو مضمون الرسائل لـ "محمد صلاح" ؟!

بحسب ما قال أحمد مجاهد، عضو مجلس إدارة الاتحاد، فإن وكيل صلاح طالب اتحاد الكرة بضمان سلامة اللاعب وتعيين حراسة شخصيه له، وعدم مطالبته بإجراء مقابلات سواء صحفية أو مع شخصيات عامة، أو استخدام صورة اللاعب بأي شكل دون موافقة مسبقه منه.

وفي مؤتمر صحفي، وصف مجاهد مراسلات محامي صلاح بأنها "لم تكن لائقة"، قائلا إنه هدد بالمطالبة باستقالة الاتحاد في حال عدم تلبية الطلبات، مؤكدا أنه لا يتعامل "بسياسة الكيل بمكيالين بين لاعب وآخر" ضمن صفوف المنتخب ولا يرغب الإتحاد في الدخول في "صراعات تضر بمصلحة أحد أفضل لاعبي كرة القدم المصرية قيمة وأخلاقا".

وتابع مجاهد كلامه مبينا حرص إتحاد الكرة على "مصلحة اللاعب الذي نسعى دائما أن نراه على قمة كرة القدم العالمية مما يعود بالنفع على كرة القدم المصرية"،فإن عدم رد الإتحاد على مثل هذه المخاطبات، ليس الا وفقا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم".

وهكذا دار الجدال الكلامي بين صلاح وإتحاد كرة القدم المصري…

قال صلاح في فيديو نشره على صفحته الرسمية على موقع فيسبوك إنه طالب بتوفير ما يضمن راحة اللاعبين بناء على تجربته في اللعب خارج مصر وطريقة التعامل التي تلقاها في الأندية التي لعب لصالحها، مشيرا إلى أن مطالبه تندرج "في إطار الإمكانيات التي تتوافر لدى اتحاد الكرةو "أسهل طريقة للتضليل هي التشويه وتصدير الصورة على أن هناك خلاف شخصي مع صلاح، وأنها مشكلة بسيطة وشخصية،كما قام به اتحاد الكرة وهو التصاق المشكلة بوكيل أعمالي متهما إياه بأن أسلوبه في المناقشة سيء، لكني أرى أنه ينبغي التركيز على المشكلة التي يتحدث من أجل حلها، لا على أسلوبه. كما لا أقبل التعامل مع وكيلي كطرف ثالث ".

بينما رد الاتحاد في بيان له قائلا: إنه لن يسمح "لأي طرف ثالث بإثارة الفتنة بينه وبين أي من أبنائه".

وذلك في ما بدا وكأنها إشارة إلى محامي صلاح رامي عباس!

تضامن واسع بين النشطاء وانتقادات حادة للاتحاد مع تغريدة صلاح 

هذا و بعد أن تداول بيان منسوب لاتحاد الكرة المصري حول الأزمة، والذي نفى فيه ما ورد في تغريدة صلاح، وأصدر قرارا بإحالة صلاح إلى لجنة الانضباط، حيث قال الإتحاد في بيان له: "سيتم إحالة اللاعب المذكور إلى لجنة الانضباط لإخلاله بلائحة الانضباط ونشره بيانات على غير وجه الحقيقة من شأنها الإضرار بسمعة مؤسسة وطنية لغايات التكسب الإعلامي ونيل الشهرة على حسابها". 

وهناك تداول واسع  لهذا البيان على مواقع التواصل الاجتماعي،الى حيث أنه دفع الاتحاد الى نشر تغريدة  عبر حسابه في "تويتر"نفي بيانه المتداول، ووصفه بأنه "مزور"، وأكد أنه يحترم لاعبيه ويناقش جميع طلباتهم في حدود اللوائح!!

ردود افعال واسعة على موقع التواصل الإجتماعي مستنكرة للبيان 

رجل الأعمال القبطي نجيب ساويرس الذي قال إن البيان "مرفوض جملة وتفصيلا"، مطالبا باستقالة الاتحاد بقوله: "استقيلوا وريحونا بعد الفشل الذريع". 

 

* ف. رفيعيان