أمريكا تنشئ مطاراً عسكرياً في الحسكة

 

وقالت هذه المصادر إن أمريكا تعكف على تجهيز مطار عسكري لها في منطقة “تل تمر”، قريبا من القاعدة العسكرية التي أنشأتها سابقا في “تل بيدر” بريف الحسكة.

وترى “الوحدات الكردية” أن هذه الخطوة هي ترجمة حقيقية للدعم الذي تقدمه أمريكا لهم، بالرغم من التوتر الذي يشوب العلاقة بين كل من تركيا وأمريكا، التي عارضت الدعم العسكري الكبير المقدم لحزب الاتحاد الديمقراطي الذي يهيمن على مساحات واسعة من الشمال الشرقي من سوريا المتاخم لتركيا.

ويعد المطار الذي تعمل أمريكا على تجهيزه، هو الأكبر قياسا إلى قواعدها السابقة، حيث يمكن من خلاله هبوط وإقلاع طائرات شحن عسكرية ذات حمولة كبيرة بهدف نقل معدات وآليات عسكرية إلى هذه المناطق.

وبحسب المصادر فقد أنهت الفرق الهندسية العمل بمدرج الطائرات، وتستمر في العمل على إنهاء تجهيز البنية التحتية والمرافق الأخرى في غضون الفترة المقبلة.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 2000 عسكري وخبير أمريكي يتواجدون في مناطق سيطرة الوحدات الكردية، يتوزعون على القواعد العسكرية المنتشرة في عموم الشريط الشمالي الشرقي من سوريا.

وكانت أمريكا أعلنت قبل أيام عزمها تدريب نحو 30 ألف مقاتل، معظمهم من الوحدات الكردية، بهدف نشرهم على طول الحدود مع تركيا والعراق ونهر الفرات.

101