كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

أول زيارة لسفراء مجلس الأمن الدولي إلى أفغانستان منذ 2010

العالم- أسيا والباسفيك

وركزت المحادثات على القضايا السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية وحقوق الإنسان في أفغانستان، بحسب بيان أصدرته بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى أفغانستان.

وأعلنت البعثة في البيان أن "أعضاء مجلس الأمن أرادوا إجراء تقييم أولي للتقدم الذي حققته حكومة الوحدة الوطنية الأفغانية، بمساعدة المجتمع الدولي، في التصدي لعدد كبير من التحديات، والاطلاع على الوسائل التي يمكن لمجلس الأمن من خلالها تقديم المزيد من الدعم على الأرض".

وأشار البيان الى "تشديد جميع الأطراف على ضرورة مزيد من التعاون الدولي والإقليمي في مجال الأمن".

من جهته وصف رئيس أفغانستان، أشرف غني، في بيان أصدرته الرئاسة الأفغانية المحادثات بأنها كانت "بناءة".

وأورد البيان أنه "تم مناقشة التعاون الإقليمي أثناء الاجتماع، فيما تم التشديد على ممارسة مزيد من الضغوط على باكستان من أجل إيجاد الاستقرار في أفغانستان".

تجدر الإشارة إلى أن باكستان تعرضت لانتقادات من قبل المسؤولين الأمريكيين ولاتهامات بدعم حركة طالبان، وتوفير ملاذ آمن لعدد من التنظيمات الإرهابية على أراضيها وهو ما تنفيه إسلام آباد بشكل قاطع.

وأعلن البيت الأبيض في وقت سابق من الشهر الحالي عن تجميد المساعدات العسكرية لباكستان تبلغ قيمتها ملياري دولار.

المصدر: أ ف ب