استطلاع يكشف تدني الثقة في بن سلمان بين شعوب 4 دول

العالم – السعودية

وأظهرت نتائج الاستطلاع، الذي شمل تونس ولبنان أيضا، أن نسبة من لا يثقون في ولي العهد السعودي بفلسطين المحتلة بلغت 83%، وفي تونس 69%، وفي تركيا 68%، وفي لبنان 64% وفي أمريكا 63%.

وتوزعت نسبة الأمريكيين الذين يثقون في قدرة "بن سلمان" على إدارة الشؤون الدولية بين 27% داخل الحزب الجمهوري، و18% بالحزب الديمقراطي.

ووفق تقرير الاستطلاع، فإن ذلك جاء على إثر تسليط الأضواء على جريمة مقتل الصحفي "جمال خاشقجي"، ودعوة الأمم المتحدة إلى التحقيق في دور ولي العهد السعودي في اختراق هاتف مالك شركة "أمازون"، "جيف بيزوس".

وعقد "بيو" مقارنة بين نتائج التقرير، وبين استطلاع مشابه حول الثقة بالملك السعودي "سلمان بن عبدالعزيز"، عام 2017، مشيرا إلى أن "بن سلمان" ينظر إليه بدرجة أقل من الثقة فيما يتعلق بالشؤون الخارجية.

ففي عام 2017، سأل مركز الأبحاث الأمريكي الشباب في 4 دول شرق أوسطية وفي شمال أفريقيا، إن كانوا يثقون في الملك "سلمان"، وأظهرت النتائج ثقة في الملك السعودي أكثر مما حصل عليه ابنه في عام 2019.

وأشار "بيو" إلى أن الثقة في "بن سلمان" بين الأتراك والإسرائيليين تماثل الثقة بعمه، الملك "عبدالله بن عبدالعزيز" عام 2011، مع أن الأخير كانت له شعبية في لبنان أكثر من ابن أخيه، وأخيه غير الشقيق.