كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

الألغام في الرقة من خلفها “داعش” أم الأميركيون؟!

العالم – سوريا 

ولا يمر يوماً دون أن يستشهد مواطنين سوريين في الرقة التي دمرها الأمريكي و زعم انه حررها من داعش.

و يبدو واضحا أن غالبية حالات إستشهاد المدنيين سببها الألغام التي لم يتم إزالتها من مدينة الرقة كما قامت القوات السورية و الروسية بإزالة الألغام من تدمر و دير الزور و البوكمال و غيرها,

و ذكرت مصادر أهلية في الرقة لجهينة نيوز بأن هناك ممرات اعتاد الأهالي استخدامها مراراً و تكراراً لكونها آمنة و خالية من الألغام و فجأة يستشهد مواطن بشكل مفاجيء مما يشير الى أن اللغم قد زرع حديثا

و يذكر أن مصادر إعلامية تابعه للمعارضة تحدثت عن أن "قسد "هي من يقوم بزرع الألغام في مدينة الرقة دون أن تشير الى حقيقة أن الاحتلال الامريكي هو من يقف وراء منع تطهير المدينة من الألغام و هو من يعطي الأوامر لمرتزقته لإبقاء الوضع على ماهو عليه و العمل على تعزيزه .

و في ذات السياق حذر مسؤول في الأمم المتحدة من أن الألغام التي تركها مسلحو جماعة "داعش" في الرقة "تغطي كل شبر" في معقلهم السابق بسوريا، فضلاً عن wواريخ و قنابل التحالف الامريكي التي لم تنفجر مناشدا المدنيين بعدم العودة إلى ديارهم هناك حاليا.

وذكر بانوس مومتزيس المنسق الإقليمي للشؤون الإنسانية في الأزمة السورية في بيروت أن نحو ستة آلاف سوري عادوا إلى الرقة المدمرة منذ دحر التنظيم منها.

وأضاف مومتزيس: "لم نر مطلقا كمية ذخائر لم تنفجر مثلما يوجد في الرقة (كمية) هائلة. في كل منزل وكل غرفة وكل شبر بالمدينة"، مشيرا إلى أن الألغام تتسبب ي سقوط 50 إلى 70 ضحية في الأسبوع .

المصدر : اوقات الشام