الاحتلال يمدد اعتقال الفتاة عهد التميمي حتى انتهاء محاكمتها

العالم – فلسطين

وقال القاضي العسكري في حكمه "لم أجد بديلا سوى الامر باحتجازها لحين انتهاء الاجراءات (القضائية)" موضحا ان "خطورة الجرائم التي اتهمت بها لا تسمح بأي بديل لاحتجازها".

وقررت المحكمة عقد جلسة استماع أخرى لمحاكمة التميمي، نهاية الشهر الجاري.

ورفضت الأسيرة التميمي التعاطي مع محققي الاحتلال.

وتحولت عهد التميمي الى ايقونة لمشاركتها منذ كانت طفلة في المواجهات ضد قوت الاحتلال الاسرائيلية. وفي حال ادانتها يمكن ان يحكم عليها بالسجن سنوات عدة.

واقتربت عهد وقريبتها نور في 15 كانون الاول/ ديسمبر الماضي، من جنديين يستندان الى جدار في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة، وراحتا تدفعانهما قبل ان تقوما بركلهما وصفعهما وتوجيه لكمات لهما.

واعتقلت عهد ووالدتها في 19 كانون الاول/ ديسمبر.

واعتقلت نور في 20  كانون الاول/ ديسمبر. ووجهت اليها النيابة العسكرية الاثنين تهما بـ"الاعتداء مع الضرب على جندي"، و"ازعاج الجنديين اثناء ادائهما واجبهما"، بحسب لائحة الاتهام.

وأطلق سراح نور في الخامس من كانون الثاني/ يناير بكفالة، على أن تمثل أمام القضاء لاحقا لمحاكمتها.

 

 

108