الاستنساخ هو مستقبل الإنسانية!!

العالم – منوعات 

وأحد علماء علم المستقبل، أن تكنولوجيا الاستنساخ سوف تتحكم في مستقبل الإنسانية، حيث إنها ستستخدم خلايا القلب والكلى والكبد من أجل تطوير استنساخ أعضاء بديلة يستخدمها الإنسان بدلا من التالفة.

وأوضح تونيك، أن أول عملية استساخ كانت لفأر عام 1981، ثم تم استنساخ النعجة دوللى عام 1996..

ويعد الفأر الأقرب بيولوجيا للإنسان مما قد يساعد في المستقبل على استنساخ إنسان.

120