كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

الاُسقف الأعظم للأرمن: يتمتع أتباع شتى الأديان بالحرية القانونية في ايران

العالم – إيران

ولدى مشاركة «سبو سركيسيان» اليوم الثلاثاء في إجتماع المجلس البلدي لمدينة طهران وبمناسبة ميلاد السيد المسيح عليه السلام قدم تهانيه وتحياته للجميع بهذه المناسبة معرباً عما يتمناه الجميع للتمتع بالسلام والصداقة والاستقرارالذي نحتاج اليه أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف سركيسيان: باتت اليوم جميع الأنظار متطلعة إلى بيت لحم مولد سيدنا المسيح عليه السلام حاكم السلام والصداقة وإلى حالة الشعب الفلسطيني وقال: إنّ عالمنا المعاصر بحاجة ماسة اليوم إلى المداخلة الالهية لتنتهي بذلك الحروب ويستقر السلام والهدوء بين الشعوب ولن يأتي ذلك إلّا بعد تطبيق العدالة ومنح الشعوب حقوقها المسلوبة.

وقال الاُسقف الأعظم للأرمن في طهران: إن التاريخ بيّن لنا عدم إمكانية تحقيق السلام والعدالة إلّا بعد توافق أتباع الاديان الإلهية على الحوار والصداقة والإحترام المتبادل فيما بينها واصفاً إيران بمهد الحوار والتعايش السلمي بين الأديان المختلفة الأمر الذي وللأسف لم يعترف به العالم.

ولفت سركيسيان انتباه الجميع إلي القرار اللاعادل لرئيس الولايات المتحدة في نقل سفارة بلده إلى القدس وعدم إكتراثه بالقرارات والأعراف الدولية الأمر الذي وضع العالم وخاصة الشعوب الداعية إلي السلام والعدالة أمام تحديات جديدة مؤكداً علي نجاح الشعب الفلسطيني في استيفاء حقوقه المسلوبة. وستكون فلسطين موطناً للشعب الفلسطيني والقدس عاصمة لهم.

وفند الاُسقف الأعظم للأرمن في طهران مزاعم أحد المسؤولين السعوديين الذي زعم بأنّ القدس كانت منذ القدم عاصمة لاسرائيل منوهاً إلى حتمية إستعادة الشعوب المظلومة لحقوقها المسلوبة داعياً الله عز وجل الرخاء للشعب الإيراني العظيم والصحة لقائد الثورة الاسلامية ورئيس الجمهورية .

المصدر: وكالة إرنا

216