كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

التحالف يعترف بقصف شاحنة مساعدات في صعدة

العالم – اليمن

وزعم متحدث التحالف العقيد الركن تركي المالكي: "بأن طيران التحالف استهدف، يوم الأربعاء، هدفاً عسكرياً مشروعاً هو عبارة عن نقطة تفتيش لتجمع تابع لمقاتلي جماعة أنصار الله جنوب مدينة صعدة، وإن إحدى شاحنات برنامج الغذاء العالمي كانت متواجدة في منطقة الاستهداف".

وأضاف المالكي، "تبين لاحقاً أن شاحنة تتبع برنامج الغذاء العالمي تضررت نتيجة لتحركها داخل منطقة العمليات دون تقديم طلب إصدار التصريح الخاص بتأمين الحماية للقوافل والأطقم الإغاثية ضمن إجراءات وتعليمات تحرك أطقم المنظمات الإنسانية في الداخل اليمني، ما يعد مخالفاً للإجراءات التنسيقية ما بين قيادة القوات المشتركة للتحالف ومكتب منسق الشؤون الإنسانية في اليمن"، على حد تعبيره.

وكان نائب مدير مكتب الصحة بمحافظة الحديدة الدكتور وليد العماد، قال في وقت سابق: إن غارات تحالف العدوان السعودي لا تنقطع، وتقصف كل ما يتحرك على الأرض بلا تمييز حتى سيارات الإسعاف التابعة للصليب الاحمر الدولي، ويكاد يكون تحليق الطيران غير منقطع في سماء المدينة.

واكد العماد، في تصريح لـ"سبوتنيك"، أن غارات الطيران فرضت على اليمنيين حظر تجوال غير معلن، والموت الجماعي يلاحقهم حتى داخل منزلهم.

وتابع مدير مكتب الصحة اليمنية يقول: إنه في إحدى المرات كانت هناك غارة على منزل الساعة الواحدة ليلاً ولقي الجميع مصرعهم فيما عدا واحد، ومن الواحدة مساء حتى العاشرة صباحا لم يستطع أحد اسعافه إلا عن طريق دراجة بخارية أخذت تتنقل بين الحدائق حتى تم إنقاذه.

وأضاف العماد، "من الصعب في ظل عمليات القصف المستمرة أن نصل إلى أي من الأماكن التي يتم قصفها لساعات طويلة، حتى الصليب الأحمر الدولي لديه ثلاث سيارات ولا تستطيع الوصول لمناطق القصف، ولم يسمح لهم التحالف بذلك".

وأكد العماد، أن الهدف من تلك الغارات الكثيفة هو السيطرة على ميناء الحديدة ولكن هذا لن يحدث ولو بعد خمسين عاماً.

103-10