كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

التوتر فی الجنوب السوري يدخل مرحلة جديدة!

العالم- سوريا

الكيان الصهيوني مثار بالهلع لان هذه الانتصارات ستمكّن الجيش السوري من الحصول على تماس مباشر مع مرتفعات الجولان المحتلة، الأمر الذي يضع العمق الاستراتيجي للكيان الإسرائيلي في وضع هش للغاية، ويوفر نوعاً من الردع ضد العمليات المحدودة للكيان في سوريا.

لذلك فالكيان الاسرائيلي الذي يدعم الجماعات المسلحة قد اسقط اليوم طائرة عسكرية قرب "الجيب الداعشي" الذي يحتله مسلحو التنظيم عند المثلث السوري الأردني مع الجولان.

وقال مصدر عسكري سوري: " أن الطائرة السورية كانت في مهمة قتالية ضد المناطق التي يسيطر عليها تنظيم "داعش" في أقصى جنوب غرب سوريا في حوض اليرموك، غرب درعا.
وأضاف"  أن "إسرائيل "تعمدت إسقاط الطائرة أثناء تحليقها فوق "الجيب الداعشي" جنوب سوريا، في مسعى واضح منها لكي يتم أسر الطيارين من قبل مسلحي "داعش" والتفاوض على وقف العملية العسكرية التي تستهدف مناطق سيطرتهم.

واكد نفس المصدر إن استشهاد العقيد الطيار السوري عمران مرعي، فيما لا يزال مصير الطيار الآخر مجهولا إثر إسقاط طائرتهما بصواريخ إسرائيلية.

هذا وأعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي انه اسقط مقاتلة سورية الثلاثاء "باطلاق صاروخين من طراز باتريوت" عليها وهي من نوع "سوخوي" اخترقت مجال الجولان المحتل.
وقال جيش الاحتلال في بيان انه "راقب من كثب اختراق المقاتلة السورية من نوع سوخوي المجال الجوي الاسرائيلي مسافة كيلومترين. وتم اسقاطها باطلاق صاروخين من طراز باتريوت، ولم يعلن اين سقطت المقاتلة.

وقد  دوت صفارات الانذار في الجولان المحتل ومدينة صفد وطبريا، ومنطقة الاغوار الاردنية التي تقع جنوب غرب الجولان قرب سوريا.

وافادت بلدية صفد بانه تم تشغيل منظومة للدفاع الجوي في محيط المدينة، فيما افاد شهود عيان بان صاروخين معترضين شوهدا في السماء بحسب اذاعة الاحتلال.

وكان اخر  الانتصارات السورية ما أعلنه مصدر عسكري بتحرير 21 قرية وبلدة خلال العمليات المستمرة على الجماعات الإرهابية في المنطقة الجنوبية على جانبي الحدود الإدارية لمحافظتي درعا والقنيطرة.

دعم الكيان الاسرائيلي للجماعات الارهابية في سوريا لم يعد مخفيا على احد فبالامس هرب الكيان الاسرائيلي ما يسمى بـ"اصحاب الخوذ البيضاء" عن طريقه الى الاردن و اليوم يطلق نيرانه نحو طائرة سورية ويسقطها لانها كانت بالقرب من اماكن تجمع تنظيم "داعش" الارهابي،  وعلى ما يبدو ان التوتر في الجنوب السوري يدخل مرحلة جديدة خاصة ان الرعب الاسرائيلي صار مشهودا.