الجزائر.. حبس مدير ناد ووكيل لاعبين بتهمة التلاعب بالنتائج

العالم – أفريقيا

وتم حبس فهد حلفاية، المدير العام لوفاق سطيف المنافس في دوري الدرجة الجزائرية الأولى، ووكيل اللاعبين نسيم سعداوي، بعد الاستماع لأقوالهما وتوجيه الاتهام لهما من طرف قاضي التحقيق لمحكمة سيدي امحمـد بوسط العاصمة الجزائرية الأحد.

وبدأ التحقيق منتصف مايو بعد انتشار تسجيل صوتي لمكالمة هاتفية بين الرجلين يتحدثان فيها عن ترتيب نتائج مباريات. وعلى إثر ذلك، قامت وزارة الشباب والرياضة بإيداع شكوى ضد مجهول.

ووجهت لنسيم سعداوي تهم "المساس بحرية الأشخاص" و"التشهير" و"تسجيل مكالمة هاتفية دون ترخيص"، بينما اتهم حلفاية بترتيب المباريات، بحسب الوكالة الرسمية.

وقبل مثوله أمام قاضي التحقيق، قال سعداوي إنه "يجهل" منع تسجيل المكالمات الهاتفية بموجب القوانين المحلية، مؤكدا إن هدفه "من تسجيل المكالمة هو حماية نفسه وإثبات براءته في هذه المساومة".

من جهته، أكد حلفاية إن "التسجيل مُفبرك"، بحسب الوكالة.

ومثُل أمام قاضي التحقيق أيضا رئيس نادي اتحاد بسكرة عبد الله بن عيسى، وتم وضعه تحت الرقابة القضائية.

كما تم الاستماع لمسؤولي أندية اخرين كشهود، بينما لم يحضر للتحقيق رئيس مجلس إدارة أهلي برج بوعريريج، أنيس بن حمادي، "لأسباب صحية"، والمدير العام لاتحاد بلعباس، قدور بن عياد الذي فوض محاميه، بحسب موقع الإذاعة الجزائرية.

وسبق أن ظهر اسم نادي وفاق سطيف، الفائز بلقب الدوري الجزائري 8 مرات، في قضية رهانات وترتيب مباريات في مايو 2019 بعد حبس شخصين في فرنسا.