الحكومة الفرنسية والاصلاح

تمر فرنسا بظروف اقتصادية صعبة منذ بداية الازمة الاقتصادية والمالية التي اجتاحت الدول الغربية عام 2008. هذه الظروف الناتجة من عدة عوامل، داخلية مرتبطة ربما بالسياسة المتبعة منذ سنوات.