الرياض تفصل مئات الأطباء الباكستانيين لهذا السبب..

العالم – السعودية

وأوضح تقرير الصحيفة الباكستانية، أن أطباء حاصلين على درجة ماجستير في الجراحة ودكتوراه في الطب (MS/MD)، تم الاستغناء عن خدماتهم في عدة دول خليجية، وأغلبهم في السعودية، بحجة عدم توافقها مع المعايير.

وأكد التقرير أن المئات في المملكة باتوا عاطلين عن العمل، ومطالبين بالرحيل أو الاستعداد للترحيل، رغم كونهم متخرجين من جامعات عريقة تدرس برنامج "MS/MD" منذ أكثر من قرن.

وأضاف أن أغلب المتضررين وظفهم فريق من وزارة الصحة السعودية عام 2016، عندما أجرى مقابلات في مدن كراتشي ولاهور وإسلام أباد.

وقال أحد الأطباء المفصولين لـ"داون" إن القرار تسبب لهم بحرج شديد، وبات يهدد مستقبلهم الوظيفي، مطالبا حكومة بلاده بالتدخل.

وأوضح الدكتور "علي عثمان"، الذي ما زال موجودا في المملكة، أنه تلقى تعليمه العالي لمدة خمس سنوات، فضلا عن التدريب المكثف في مستشفى لاهور الكبير، الأمر الذي جعل القرار السعودي صادما له ولعائلته.

ونقلت الصحيفة عن الدكتور "أسد نور ميرزا"، المتحدث باسم جمعية الجراحين والفيزائيين الجامعيين في باكستان، أن القرار الصادر بحق واحدة من أعلى الدرجات الأكاديمية في بلاده يعكس "عدم الاحترام للطبقة الأكثر تأهيلا لدينا".