كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

الشيخ دعموش: المقاومة مظلة الامان للبنان بوجه الصهاينة والارهاب

وتابع "خيارنا هو مواصلة المقاومة ومتابعة طريقها لأن مسارها هو الذي يوصل إلى نتائج مشرفة ويحقق لأمتنا الانتصارات".

وقال الشيخ دعموش في حديث له الاحد إن “مسار التفاوض والتنازل والاستسلام للعدو لا يوصل لأي نتيجة وقد رأينا إلى أين أوصلنا وما هي نتائجه اليوم”، واوضح أن “المسار الذي انتهجه بعض الأنظمة العربية حيال القضية الفلسطينية من أوسلو إلى المفاوضات العقيمة إلى التطبيع وصولا إلى ما يسمى بصفقة القرن هو الذي أوصلنا إلى ما وصلنا إليه”.

ولفت الشيخ دعموش الى ان “الذين ما زالوا يحرضون على المقاومة ويتخيلون أن بإمكانهم القضاء عليها أو النيل منها عليهم أن ييأسوا لأنهم لن يصلوا إلى أية نتيجة”، وشدد على ان “هذه المقاومة متجذرة في لبنان ولا يستطيع أحد أن يقتلعها أو يفرض عليها التخلي عن مسؤولياتها”.

ودعا الشيخ دعموش “الشعب الفلسطيني إلى تصعيد هبته الشعبية وصولا إلى انتفاضة عارمة في كل فلسطين وكذلك الشعوب العربية والإسلامية إلى مواكبة هذا الشعب المضحي بكل أشكال المساندة”، واكد أن “الجميع مطالب بدعم المقاومة في الداخل لأنها هي الخيار المجدي القادر على استعادة القدس وإبقائها عاصمة أبدية لفلسطين” بحسب ما أفاد به موقع المنار.

113-104