كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

العراف بولتون يفسر احلام ترامب!

العالم – تقارير 

يبدو ان هاجس محور المقاومة هو كل ما يأرق التحالف الصهيو امريكي، فمنذ ان حصل ترامب على المقعد الرئاسي لم يضع هدف امامه سوى ايران و محور المقاومة هذا الفكر الذي تغذية السعودية و تدعمه بالاموال جعل ترامب يرتكب اكبر حماقة في تاريخ امريكا بخروجه من الاتفاق النووي.

بولتون يمهد الطريق للمفاوضات مع موسكو

و من ذلك الحين لم يوفر الامريكي جهدا في جمع الاموال من السعودية ساعيا لارضائها وارضاء الكيان الصهيوني ضاربا بالاتفاقيات الدولية و قوانين حقوق الانسان بغرض الحائط، فامريكا لا تكف عن الاجتماع مع حلفاءها لتحيك خطة من شأنها السيطرة على البلاد و اسكات اي صوت يناهض هذا التمدد الغاشم

ويبدو ان امريكا من خلال جون بولتون المستشار الامني لترامب تحضر نفسها الي لقاء روسيا المزمع اقامته يوم الخميس القادم مع سكرتير مجلس الأمن الروسي نيقولاي باتروشيف وذلك بارسال عده رسائل لكل من ايران و روسيا و دول محور المقاومة ساعيه لفرض شروطها وطرح كل الملفات التي ناقشها مع رئيس كيان الاحتلال على طاولة المفاوضات.

جون بولتون الذي اجتمع يوم الاحد 19من اغسطس مع رئيس الكيان الصهيوني رؤوفين ريفلين في زيارة استمرت ل 3 ايام توصل في نهاية لقاءه لنفس النتيجة، ليأتي كلامه مكررا مثبتا لحقيقية ان الموقف الامريكي كان ولازال مع كيان الاحتلال وان محاربته للشعوب الاسلامية المناهضة لبرنامجه هو هدف امريكا الازلي ولكن في ولاية ترامب ازداد  توحشا نتيجة الدعم المالي من دول البترول (السعودية و الامارات) التي تعتقد ان بالاستقواء بامريكا يمكنها الحفاظ على عروشها مها استجبرت.

حيث نقلت صحيفة  "ذا تايمز أوف إسرائيل" يوم الثلاثاء عن رئيس الكيان الصهيوني  قوله :" لقد ناقشنا جميع المسائل المقلقة بالنسبة لنا منها حركة حماس في قطاع غزة، والوضع في سوريا وحزب الله، وطبعا الوجود الإيراني في سوريا، والملف النووي الإيراني".

بدوره أفاد بولتون بأن الشرق الأوسط في الوقت الراهن مليء بالتحديات بالنسبة للكيان الصهيوني والولايات المتحدة على حد سواء، مشيرا إلى "أهمية المحافظة على الصداقة القوية والتحالف بين الحكومتين والشعبين في الولايات المتحدة وإسرائيل".

بولتون وخلال زيارته للاراضي المحتلة ناقش الكثير من الهواجس التي تعتري رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو ، وفي مقدمتها الهاجس تجاه ايران التي تقض مضاجع رئيس الحكومة الصهيونية ،ورغم سعي الحليف الصهيو امريكي تشويه صورة ايران جاء الرد لستيفان والت استاذ العلاقات الدولية في جامعة "هارفارد" في مقال له بمجلة "فارين بوليسي" ليؤكد ان امريكا والكيان الصهيوني يشكلان التهديد الرئيسي لاستقرار وامن المنطقة.

حيث قال :" نظرة عابرة على السياسة الامريكية في المنطقة تشير الى ان انحسار الدور الامريكي لا يثير اي هواجس ، وذلك لانه اينما وجدت امريكا يستشر العنف والتطرف وتظهر ديكتاتوريات جديدة . ويتابع والت قائلا :" ان نفوذ امريكا في المنطقة كان له لحد الان تاثيرات سلبية ". كما انه يعتبر ظهور "داعش" ومقتل الاف الاشخاص بانها من نتائج الغزو الامريكي للعراق عام 2003 .

بولتون كلامنا اوامر!!

ليخرج بولتون علينا اليوم في تصريحات اقل ما يوصف عنها انها حالمه حيث يعتقد ان بفرض الحظر يمكنه ان يحقق ما عجزت عنه الادارات الامريكيه السابقة متغافلا لحقيقية كبرى هي  ان الاقتصاد الايراني الذي صمد امام  اجراءات الحظر  قبل توقيع الاتفاق النووي قادر على ان يصمد على الاجراءات الجديده لا سيما وان المجتمع الدولي و خصوصا الاتحاد الاوروبي لا يؤيد موقف ترامب في الخروج من الاتفاق.

هوس العقوبات الامريكية جاء ليشمل ايضا روسيا و تركيا و غيرها من الدول  وقال بولتون، إن واشنطن لديها ذراعا في المفاوضات مع موسكو، لأن "روسيا عالقة هناك في سوريا في الوقت الراهن ".

هذا يمنح واشنطن أدوات في المفاوضات مع موسكو. مشيرا الى ان "لا تفاهم بين واشنطن وموسكو حول خطط الأسد لاستعادة إدلب من المسلحين"، مؤكدا أن "الولايات المتحدة سترد بشكل حازم على أي استخدام للكيميائي في إدلب".

وأشار إلى نيته بحث ما يمكن لواشنطن وموسكو فعله لتسوية الأزمة السورية مع نظيره الروسي.

وأكد كذلك أن "وجود إيران وداعش في سوريا يفرض على واشنطن إبقاء قواتها هناك".

وقال  ان"إننا سوف نرى، على ماذا نحن والآخرون يمكن أن نتفق في موضوع حل النزاع في سوريا. ولكن هناك شرط مسبق واحد هو خروج القوات الإيرانية والرجوع إلى إيران".

مضيفا " إن مصلحتنا في سوريا هي القضاء التام على الخلافة داعش المحظورة في روسيا، والتعامل مع التهديد المستمر لإرهاب داعش والمخاوف حول وجود الفصائل والقوات النظامية الإيرانية ".

رد بوتين سبق هذه التصريحات حيث أكد أن روسيا لا يمكنها تحقيق انسحاب إيراني من سوريا.

وفي الشأن التركي قال بولتون إن الأزمة مع تركيا قد تنتهي في حال تصرفت أنقرة كعضو في حلف الناتو وأطلقت سراح القس أندرو برونسون بدون شروط، مؤكدا أن "ضخ أموال قطرية لن يساعد الاقتصاد التركي"

اما عن الشأن في الجولان المحتل أعلن أن إدارة ترامب لا تناقش احتمال اعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان وعن إمكانية استئناف محادثات السلام مع عباس قال بولتون إن الأمر يعود للرئيس الفلسطيني.

يبدو ان بولتون الوجه الثاني من عمله ترامب التي يلعب بها الكيان الصهيوني لتمرير صفقة ترامب ، يكرر كل املاءات الكيان بغض النظر عن ما يثيره من غضب دولى على هذه السياسات ليكون عاملا مؤثر في تهميش الادارة الامريكية في معظم القضايا الدولية ليصبح الاعتقاد الاصيل لدى الكثرين ان اي خطوة حمقاء يتخدها سوف تدفع امريكا و حلفاءها ثمنها باهظا.