المنتخب الألماني يستبعد 5 لاعبين ويعتمد على نجوم بايرن ولايبزيغ لإنقاذه

العالم – رياضة

وفرطت ألمانيا في تقدمها 3 مرات لتتعادل 3-3 مع تركيا في مباراة ودية دولية أمس الأربعاء، ولعبت بتشكيلة أغلبها من البدلاء مع حصول العديد من الأساسيين على راحة.

وهذه ثالث مباراة على التوالي يهدر فيها المنتخب الألماني تقدمه ليتعادل في نهاية المطاف.

واستبعد بنجامين هنريكس ونيكو شولتس ونيكلاس شتارك ونديم أميري ومحمود داحود، الذين شاركوا جميعا أمام تركيا، من التشكيلة قبل مباراة السبت في أوكرانيا ومواجهة سويسرا بعد 3 أيام لاحقة.

ويستعيد لوف الآن لاعبي بايرن يوشوا كيميش وسيرج غنابري ونيكلاس زوله وليون غوريتسكا والحارس مانويل نوير في تشكيلته المكونة من 23 لاعبا بعد إراحتهم، بجانب ثنائي لايبزيغ مارسيل هالشتنبرغ ولوكاس كلوسترمان.

كما يعود المهاجم تيمو فيرنر، الذي تعافى من المرض، إلى التشكيلة بجانب توني كروس لاعب وسط ريال مدريد.

وقال لوف "سيكون من المهم للغاية الفوز بالمباراتين القادمتين. سنشرك فريقا مختلفا تماما (عن الذي واجه تركيا). الكل متحمس للفوز".