انتقادات لدرّاج مغربي تعاقد مع فريق الاحتلال

العالم – المغرب

جاء ذلك في تدوينات على منصات التواصل الاجتماعي، عقب تأكيد مهدي شكري، في تصريحات صحفية، التحاقه بفريق إسرائيلي للدراجات الهوائية.

وانتقد الناشط سمير بنشع، في صفحته الرسمية بموقع ”فيسبوك“، خطوة العداء شكري.

وقال إن ”ما أقدم عليه العداء يعطي صورة سيئة عن بلاده“.

بدوره، أعرب الناشط سعد أسعد عن استغرابه من خطوة شكري.

وأضاف أسعد، في صفحته بفيسبوك: إن ”توقيع شكري عضو المنتخب الوطني لسباق الدراجات لفريق "إسرائيلي" وصمة عار في حقه وفي حق الجامعة (اتحادية الدراجات) والوزارة الوصية وفي حق الرياضة المغربية“.

وتابع: ”يجب أن نخجل من أنفسنا ونعترف جميعا أننا فشلنا كل الفشل كموكونات للحقل الرياضي في زرع القيم الرياضية في وجدان رياضيينا الشباب، وأبرز قيم الرياضة بكل تأكيد حب الوطن والدفاع عن كل قضاياه المحلية والإقليمية والعربية والإسلامية“.

من جهته، اعتبر الناشط عبد المؤمن البادوي، في تدوينة له على فيسبوك، إن ”هذا العداء لا يرتبط بالمغرب بصلة بعد هذه الخطوة“.

وفي تصريحات صحفية، أكد الدراج المغربي مهدي شكري التحاقه بفريق ”ستارتاب ناسيون“ الإسرائيلي للدراجات الهوائية.

وفي اتصال هاتفي مع موقع ”سيت أنفو“ المغربي، أعلن شكري أنه وقع على عقد انضمامه مع النادي الإسرائيلي قبل 3 أشهر، عن طريق وكيل أعماله ومدربه السابق ”جونا لوكا“.

جدير بالذكر أن شكري حصل على ذهبية بطولة إفريقيا على الطريق في 2015، وعدد من الألقاب الأخرى.

ونقلت جريدة الاتحاد الاشتراكي (تابع لحزب الاتحاد الاشتراكي المشارك في الائتلاف الحكومي) تصريحا لمسؤول بالجامعة (الاتحاد) الملكية المغربية لسباق الدراجات، أكد فيه أن ”الدراج مهدي عضو المنتخب الوطني للدراجات والمحترف سابقا بنادٍ إيطالي، انضم فعلا لفريق إسرائيلي وذلك دون إخبار الجامعة“.

وأضاف أن ”الجامعة بعثت مراسلة إلى وزارة الشباب والرياضة تخبرها بالموضوع وتتبرأ من خلالها من قرار التحاق الدراج المغربي مهدي شكري بالفريق الإسرائيلي والدفاع عن ألوانه في مختلف السباقات المحلية والدولية“.