ايران وروسيا تيحثان التعاون العلمي بينهما

العالم – ايران

واشار ستاري خلال مباحثاته عبر المجال الافتراضي اليوم الخميس مع رئيس معهد العلوم الروسي الكساندر سيرغي يوف، الى ان الفرص متاحة لتوسيع التعاون العلمي والتكنولوجي، لاسيما في مجال التقنيات الدوائية الحديثة مع روسيا وفيما نوه الى العلاقات الدبلوماسية الواسعة والمعمقة التي تجمع بين البلدين؛ داعيا الى رفع مستوى التعاون الثنائي في المجالات العلمية والتقنية بما يليق والاواصر السياسية بين الجانبين.
كما اشار الى امكانيات الشركات المعرفية الايرانية في مجال انتاج الدواء واللقاحات الطبية، قائلا : نحن مستعدون لدعم المشاريع البارزة والهامة بالتعاون مع روسيا لاسيما في ظروف تفشي جائحة كروونا العصيبة؛ ولفت الى أن مكتب المعاونية العلمية والتقنية للرئاسة الايرانية في موسكو تتابع هذا الامر.
الى ذلك، قال رئيس معهد العلوم الروسي ان مراكز الابحاث العلمية في بلاده مقبلة على فرص مواتية للتعاون مع نظيراتها الايرانية؛ داعيا الى تكريس الامكانيات والطاقات لرفع مستوى هذا التعاون، مؤكدا استعداد معهد العلوم الروسي لمواصلة مسار التعاون مع الجانب الايراني في هذا الخصوص.
سيرغي يوف دعا خلال اللقاء، الى تعزيز دور ايران في اقامة "ملتقى علماء الدول الخمس المطلة على بحر قزوين"، بوصفه ارضية مناسبة لتوسيع التعاون العلمي والتقني بين هذه البلدان.
وقال المسؤول الروسي: الملتقى سيعقد بجهود معهد العلوم في روسيا ومعاهد العلوم الوطنية لدى اذربيجان وكازاخستان وتركمنستان، ونرحب بمساهمة ايران في عقد هذا الاجتماع.
من جانب اخر، اعلن السفير الايراني لدى روسيا كاظم جلالي، استعداد السفارة لدعم التعاون العلمي والتقني بين طهران وموسكو.
واشار جلالي، الى الملتقى الذي عقد عبر الفضاء الافتراضي قبل شهور بين الجامعات المتفوقة في ايران وروسيا وذلك بحضور وزيري التعليم العالي في كلا البلدين.