كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

بالصور: مناورة عسكرية لكتائب أبو علي مصطفى جنوب قطاع غزة

واكدت الكتائب على أن المناورة جاءت "وفاء للقائد الأمين العام للجبهة الأسير احمد سعدات ، وتأكيداً منها على مواصلة المقاومة وجاهزيتها لمواجهة الاحتلال في أية معركة قادمة ".

وحملت المناورة حسب الكتائب العديد من الرسائل اهمها ، أن" كتائب الشهيد ابو علي مصطفى بكافة تشكيلاتها ووحداتها العسكرية جاهزة للمواجهة ولكل الاحتمالات التي ممكن أن تفرض على شعبنا ومقاومتنا الباسلة" ، اضافة إلى "مواجهة كافة المؤامرات التي تستهدف قضيتنا وهويتنا وشعبنا ، والدفاع عنها بكل قوة ولن يكون العدو المحتل ولا من يقف خلفهم من الارهابييين الامريكان بمأمن من ضربات الكتائب دافعاً عن ارضنا وشعبنا ومقدساتنا وقدسنا وهويتنا الوطنية".

وشارك في المناورة مئات المقاتلين من نخبة ووحدات الكتائب وتشكيلاتها العسكرية المتنوعة ، الصاروخية والمدفعية والقناصة والمشاة والمغاوير وسلاح الهندسة والمتفجرات ، والتي نفذت خلالها العديد من عمليات اطلاق القذائف الصاروخية والمدفعية وحلقات الاشتباك والاقتحام وتفجير العبوات الناسفة ، اضافة لعروض وتشكيلات عسكرية.

وقال الناطق باسم الكتائب ابو جمال في مؤتمر صحفي بعد إنتهاء مناورة "فجر النسور 1 " أن "هذه المناورة العسكرية تأتي وفاء للأمين العام القائد احمد سعدات في الذكرى الخمسين لإنطلاقة حزبنا المجيدة نصف قرن من المقاومة والصمود والتضحية ، ولفحص جهوزية الكتائب واستعداداتها للمواجهة ، وتأكيداً على عروبة القدس ورفضاً لقرار الإرهابي ترامب ولكافة المؤامرات التي تستهدف شعبنا وقضيتنا".

وأكد على أن الكتائب "هي امتداد طبيعي ووريث ثوري للتشكيلات الكفاحية التاريخية للجبهة ، بدء من كتائب الفداء وحتى قوات المقاومة الشعبية ، لتحمل الآن اسم أمينها العام القائد الخالد ابو علي مصطفى".

وقال "أن طبيعة المرحلة وما يحيط بشعبنا وقضيتنا من مؤامرات ، تحتم علينا في كتائب الشهيد ابو علي مصطفى ومقاومتنا الباسلة ومعنا احرار أمتنا والعالم ، رص الصفوف والوحدة وتصعيد المواجهة بكافة اشكالها ، فلا مكان للاستسلام والخنوع والتراجع ، وقد ولى زمن الانكسار والهزيمة وحان وعد المقاومة والانتصار والتحرر ، وسيبقى سلاح المقاومة مشرعاً ولا يستطيع احد المساومة عليه ".

وفي رسالته للاحتلال الاسرائيلي ، أكد ابو جمال على "جهوزية الكتائب والمقاومة للمواجهة والتصدي ، وهي تستعد لمرحلة التحرر والانتصار ، ولا مجال أمام المحتلين سوى الرحيل أو الموت ، وقادة الاحتلال لم ولن يستطيعوا حماية انفسهم فكيف لهم حماية مستوطنيهم ، وفي إعدادم المجرم رحبعام زئيفي لهم عبرة ومثل".

وحول ما أعلنته الادارة الأمريكية من اعترافها بالقدس عاصمة للاحتلال وقرارها نقل سفارتها لها اكد ابو جمال أن "كتائب الشهيد ابو علي مصطفى وكافة فصائل المقاومة لن تترك هذا القرار يمر وحتماً سيكون رداً لشعبنا ومقاومته وكل أمتنا العربية ومعها أحرار العالم" ، وقال "أن كل مقرات العدو الأمريكي على امتداد فلسطين التاريخية من رفح حتى الناقورة، باتت مباحة ومشروعة ومستهدفة، وما هي إلا شواخص رماية، ولا يوجد فرق بين أمريكي وآخر، بعد جريمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن مدينة القدس العربية المحتلة".

وشدد ابو جمال على أن "الجبهة الشعبية تاريخياً هي مع محور المقاومة والممانعة وعلى علاقة قوية معها، وستستمر في ذلك حتى كنس آخر جندي صهيوني عن أرض فلسطين التاريخية المحتلة"، مؤكداً أن "الكتائب ثمنت دعوة امين عام حزب الله حسن نصر الله بتشكيل اتحاد فصائل المقاومة لمواجهة الاحتلال والمؤامرات التي تستهدف امتنا العربية والاسلامية وشعوبنا وأرضنا وهويتنا ومقدساتنا ".

وأوضح، أن "استخدام المقاومة المسلحة في مواجهة العنف الامبريالي والرجعي والصهيوني هو تصعيد لتطوير المقاومة الشعبية"، مؤكداً أن" كل الخيارات متاحة ولا يوجد خطوط حمر بعد جريمة الإرهابي ترامب بشأن القدس وكنيسة القيامة وكل مقدسات شعبنا، مشدداً على أن كتائب أبو علي مصطفى لن تتوانى لحظة في نصرة أهل القدس".

وأوضح، أن "الشعبية تصنف أعدائها تاريخيا بأنهم الصهيونية العالمية والامبريالية ومعسكر الرجعيين العرب، وأنه لا يوجد لها علاقة مع أنظمة الردة العربية وأنظمة الرجعية العربية." 

المصدر : قجس نت 

112

 

المزید من الصور