كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

بعد فضحه لتباهيه بهندسة الانقلاب بالسعودية.. ترامب لمستشاره السابق: قذر!

العالم – السعودية

وبعد فشل محاولة لمنع صدور كتاب “نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض” الذي يكشف مجموعة من الأسرار، قال “ترامب” في تدوينات له عبر حسابه بموقع “تويتر” : “لم أسمح إطلاقا بدخول مؤلف هذا الكتاب المجنون إلى البيت الأبيض! لم أتحدث إليه أبدا بشأن كتاب. مليء بالأكاذيب وبالتحريف وبمصادر غير موجودة”.

وأضاف ترامب: “انظروا إلى تاريخ هذا الرجل، وشاهدوا ما سيحدث له، ولستيف القذر”.

ويقتبس الكتاب، الذي يصور ترامب على أنه جبان وغير مستقر وعديم الخبرة في شؤون المكتب البيضاوي، أقوال حليفه السابق وكبير مستشاريه ستيف بانون، الذي أمره محامو الرئيس كذلك بالكف عن إفشاء معلومات.

ونقل الكتاب عن بانون قوله إن التحقيق، الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر بشأن قضية التدخل الروسي في انتخابات العام 2016 سيركز على قضايا تتعلق بتبييض أموال.

وأثارت مقتطفات من الكتاب لـ “مايكل وولف” فجرت قنبلة من العيار الثقيل، حيث كشفت كيف دعمت الولايات المتحدة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وكيف أوصلته لعرش المملكة.

ووفقا لما ورد في الكتاب، فقد نقل “بانون” عن “ترامب” قوله لأصدقاء مقربين منه: “إن الولايات المتحدة لعبت دورا في وصول محمد بن سلمان لمنصب ولي العهد”.

وتابع “بانون” كشفه بأن “ترامب” وصهره جاريد كوشنير قاما بهندسة انقلاب بالسعودية.

وواصل “بانون” تصريحاته نقلا عن لسان “ترامب” الذي قال لأصدقائه : “لقد قمنا بوضع رجلنا (محمد بن سلمان) في هرم السلطة في السعودية”.

106-10