بعملية استخباراتية غريبة/ سرقة أسرار عسكرية روسية و إرسالها في ’ عبوة شاي ’!

العالم – أوروبا

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن جهاز الاستخبارات البريطاني أم آي 6 خطط لهذه العملية بالمشاركة مع وكالة الاستخبارات الأميركية والموساد الإسرائيلي، بهدف الحصول على معلومات عن تطوير القاذفات الأسرع من الصوت.

وتورط في العملية طاقم روسي دون أن يعلم، لكن اعتيادهم على شرب الشاي أثناء الرحلة من روسيا إلى كراكاس جعل من المناسب إخفاء المعلومات أسفل أكياس الشاي، حسبما أفاد مصدر غربي للصحيفة.

وحملت عبوة الشاي تفاصيل، أرسلها عميل في روسيا، حول الملايين التي ضختها موسكو لتطوير قاذفات تو – 160 (TU- 160) الأسرع من الصوت والقادرة على حمل صواريخ وقنابل نووية، والمعروفة باسم البجعة البيضاء.

وأسفرت عمليات التطوير إلى تطوير ملحوظ في قدرات القاذفة، حيث جعلت من الصعب على مقاتلات الأعداء التصويب عليها، حسبما أوردت صحيفة صنداي إكسبريس.

وأرادت القوات الجوية الغربية الحصول على مزيد من المعلومات حول نقاط الضعف في قاذفة البلاك جاك، لذا كان يتعين تخطيط عملية جريئة.