كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

بولتون ورسائل الزيارة للاراضي المحتلة  

العالم – مقالات

رئيس وزراء الكيان الصهيوني قال مخاطبا بولتون : اقول بكل جرأة انك في منصبك وخارجه "افضل صديق لاسرائيل ومن اكبر حماة التحالف بين امريكا واسرائيل". يشار الى ان بولتون من الدٌ اعداء ايران واكثر الشخصيات قربا من اللوبي الصهيوني في امريكا . وكان بولتون يشغل خلال حقبة رئاسة جورج بوش الاولى منصب مندوب امريكا في الامم المتحدة، كما كان من اكثر حماة فكرة الهجوم العسكري على ايران . وعلى عهد الرئيس اوباما ايضا كان بولتون من اشد المعارضين لمفاوضات 5+1 مع ايران وكان يقوم باجراءات كثيرة مع نتنياهو لافشالها .

نمط الشخصية وردود افعال بولتون في غالبية الاحيان شبيهة جدا بترامب، وهذا التقارب الفكري هو السبب الرئيسي لتوليه منصب مستشار الامن القومي للرئيس الامريكي خلفا لمك مستر . المعارضة للاتفاق النووي والدعوة لانسحاب امريكا من هذا الاتفاق هي من اهم وفي نفس الوقت من ابرز نقاط التناغم الفكري بين بولتون وترامب . سياسة العداء لايران والسعي لاسقاط النظام هي من اهم السياسات التي يتبعها بولتون . ب

ولتون وخلال زيارته للاراضي المحتلة ناقش الكثير من الهواجس التي تعتري رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو ، وفي مقدمتها الهاجس تجاه ايران التي تقض مضاجع رئيس الحكومة الصهيونية . بولتون ونتنياهو وبناءا على انسحاب امريكا من الاتفاق النووي لا يألوان جهدا حاليا لاقناع الدول الاخرى بمواكبة امريكا على صعيد اعادة الحظر ضد ايران . ولكن لحد الان باستثناء بعد الدول العربية العميلة لامريكا والمتناغمة مع سياسة الكيان الصهيوني في عدائها للجمهورية الاسلامية الايرانية ، لم تعلن اي دولة بشكل صريح موافقتها لطلب نتنياهو الالتحاق بركب الحظر الذي تفرضه امريكا ضد ايران . لقد بذل نتنياهو جهودا حثيثة للايحاء بان ايران انتهكت الاتفاق النووي وبانها تشكل تهديدا للمنطقة . وقد عقد لحد الان عدة مسرحيات دعائية زعم خلالها حصوله على وثائق تكشف عن ان النشاطات النووية الايرانية كان لها طابع عسكري ، لكن هذه المسرحيات الدعائية فشلت في اقناع اي جهة وحتى المؤسسات والوكالات الاستخباراتية والامنية الامريكية باستثناء التيار المناهض لايران في البيت الابيض . وفي هذا الاطار حذر 19 مسؤول امني امريكي سابق من التعويل على الوثائق الاسرائيلية بشان ايران ووصفوا هذه الوثائق بـ"المزيفة". وكتب هؤلاء المسؤولون في رسالة الى ترامب : " ان تل ابيب تسعى الى تحريض امريكا للمواجهة مع ايران باستخدام معلومات مزيفة". المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيو امانو ايضا وضمن تاكيده على ان "ايران تخضع حاليا لاكثر عمليات الرقابة النووية صرامة في العالم "  نوه بالقول " الاتفاق الذي تم التوصل اليه عام 2015 شكل اساسا مهما في مجال التحقق من نشاطات ايران ". 

نتنياهو الذي فشل في تحقيق مآربه بشان البرنامج النووي الايراني ناور حاليا على موضوع تهديد البرنامج الصاروخي الايراني والنفوذ الاقليمي لايران، وتأسيسا على ذلك يحاول بلورة تحالف ضد طهران، ومن يواكبه في هذا المشروع هو جان بولتون .  البرنامج الصاروخي للجمهورية الاسلامية الايرانية يأتي في اطار الاسترتيجية الدفاعية القومية للرد على اي تهديد محتمل، وفي الحقيقة هو قوة ردعية . ان ايران وخلال العقود الاربعة الماضية كانت دوما معرضة للحرب والتهديد ، فمنذ انتهاء العدوان الصدامي على ايران لم تتوقف التهديدات العسكرية ضدها. ان ايران تشكل ضمانة للسلام و الاستقرار والامن في المنطقة وخير دليل على ذلك الجهود التي بذلتها خلال الاعوام السبعة الماضية لمساعدة العراق وسوريا في حربهما ضد التيارات التكفيرية والارهابية . نتنياهو والفريق المناهض لايران في البيت الابيض وعلى راسهم جون بولتون يحاولون تحريف حقائق المنطقة . هذا في حين ان امريكا والكيان الصهيوني يشكلان التهديد الرئيسي لاستقرار وامن المنطقة . وفي هذا الاطار يقول ستيفان والت استاذ العلاقات الدولية في جامعة "هارفارد" في مقال له بمجلة "فارين بوليسي" :" نظرة عابرة على السياسة الامريكية في المنطقة تشير الى ان انحسار الدور الامريكي لا يثير اي هواجس ، وذلك لانه اينما وجدت امريكا يستشر العنف والتطرف وتظهر ديكتاتوريات جديدة . ويتابع والت قائلا :" ان نفوذ امريكا في المنطقة كان له لحد الان تاثيرات سلبية ". كما انه يعتبر ظهور "داعش" ومقتل الاف الاشخاص بانها من نتائج الغزو الامريكي للعراق عام 2003  .

مرتضی مکي