كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

بيليكانز يكبح ووريرز وروكتس يقسو على جاز

وفي المباراة الثالثة من أصل سبع ممكنة، استغل نيو أورليانز على أكمل وجه الجمعة انتقال مباريات سلسلته ضد غولدن ستايت ووريرز الى ملعبه، ليفوز 119-100، ويقلص الفارق مع حامل اللقب الى 1-2. أما هيوستن، فثأر بشكل مثالي لخسارته المباراة الثانية على أرضه، وتغلب على يوتا في أول مباراة ضمن هذه السلسلة يستضيفها الأخير، بنتيجة قاسية 113-92.
ودخل غولدن ستايت المتوج باللقب عامي 2015 و2017 ووصيف 2016، مباراة الجمعة متقدما بنتيجة 2-صفر بعد فوزه في المباراتين الأوليين على أرضه ضمن "بلاي أوف" المنطقة الغربية. الا انه وجد نفسه بعد نتيجة الجمعة، يستعد للمباراة الرابعة التي يستضيفها بيليكانز الأحد، متقدما 2-1.
وكان انطوني ديفيس الأفضل في صفوف نيو أورليانز مع 33 نقطة و18 متابعة، واكتفى زميله راجون روندو بتسجيل أربع نقاط فقط، الا انه ساهم بعشر متابعات و21 تمريرة حاسمة.
وعلى رغم الأداء الهجومي القوي لثلاثي غولدن ستايت، ستيفن كوري (19 نقطة) وكلاي طومسون (26 نقطة) وكيفن دورانت (22 نقطة)، الا ان فريقهم لم يظهر في موقع القادر على قلب الأمور لصالحه، لاسيما في الربع الثالث الذي أنهاه نيو أورليانز بفارق كبير (30-19)، علما ان الفارق في بعض مراحل المباراة وصل الى 26 نقطة لصالح المضيف.
وبدأ غولدن ستايت المباراة ببطء، فخسر الربع الأول 21-30. الا ان الأبرز في هذا الربع كان ان كوري، أفضل لاعب في الدوري مرتين والذي شارك للمرة الأولى كأساسي منذ عودته من الاصابة، اكتفى بثلاث نقاط.
وعاد كوري الى الملاعب في المباراة الثانية التي انتهت بفوز فريقه 121-116. وأنهى كوري تلك المباراة مع 28 نقطة، علما انه شارك فيها كبديل.
وعلى ملعب يوتا جاز، لقن هيوستن روكتس مضيفه درسا قاسيا في ثالث مباريات سلسلتهما، ليتقدم بنتيجتها 2-1.
ورد هيوستن بشكل مثالي على الخسارة غير المتوقعة التي تلقاها على ملعبه الأربعاء (108-116) في ثاني مباريات الدور الثاني.
وكعادته، لم يتخلف نجم هيوستن جيمس هاردن عن الموعد، فسجل 25 نقطة وأضاف 12 تمريرة حاسمة خلال 30 دقيقة أمضاها في الملعب.
وأضاف زميله إيريك غوردون 25 نقطة، ليشكل اللاعبان رأس حربة عرض هجومي بلا رحمة قدمه هيوستن الذي أنهى الدور المنتظم متصدرا للمنطقة الغربية مع 65 فوزا (أفضل سجل في المنطقتين)، وبلغ الدور الثاني من "البلاي أوف" بعد تخطيه مينيسوتا تمبروولفز 4-1 في الدور الأول.