تأكيد ايراني سويسري على تنمية التعاون الأكاديمي

العالم – ايران

وفضلا عن مشاركة الوفد الايراني "خلال زيارته لسويسرا التي تستمر أربعة أيام"، في اجتماع انعقد بحضور وزير العلوم ورؤساء الجامعات والشخصيات والباحثين الأكاديميين السويسريين، تفقد الوفد كلا من جامعات برن وAPFL في لوزان و ATH في زيوریخ وجامعة جنيف ومستشفى اين زل في برن والمنظمة الاوروبية للابحاث النووية ما تسمي بـ CERN في جنيف.

واشارت نائبة وزير التعليم والابحاث والابداعات في سويسرا "مارتينا هيراياما" الى التوقيع على خارطة الطريق ومذكرة التفاهم بين رئيسي البلدين خلال زيارة الرئيس السويسري السابق اشنايدر امان الى طهران في عام 2017 وزياره الرئيس الايراني روحاني الى برن في حزيران 2018 وقالت ان سويسرا عازمة على متابعة وتنفيذ هذه الاتفاقيات.

واضافت انه تم استعراض سبل التعاون العلمي والجامعي بين البلدين خلال زيارة قام بها وكيل وزير التعليم ولابحاث والابداعات السويسرى "أمبرجيو "الي طهران.

واشارت الي اقامة ورشة عمل مشتركة بين جامعة اصفهان ووفد أكاديمي سويسري يضم 33 شخصا، قام بزيارة إيران نيسان/أبريل الماضي.

واعربت "هيراياما"عن ارتياحها تجاه الانجازات العلمية الملحوظة التي حققتها ايران اخيرا واعلنت رغبة بلادها لتعزيز التبادل العلمي والتعليمي مع ايران.

من جهتها، شرحت آملي خلال كلمته وضعية التعليم العالي في البلاد وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر سويسرا احدي شركائها الرئيسيين لتنميه التعاون العلمي والابحاث.

واعتبر روساء جامعات شريف الصناعية واصفهان وشيراز ومشهد وزنجان ومساعد جامعة العلوم الطبية التابعة لجامعة طهران خلال تفقد مختلف الجامعات السويسرية، بأن تبادل الطلاب والاساتذة وتنفيذ المشاريع المشتركة واقامة دورات تدريبية قصيرة وطويلة الامد في البلدين من اهم فرص التعاون العلمي بينهما.

وقدم رؤساء الجامعات السويسرية قائمة طويلة من فرص التعاون بين جامعات البلدين واعتبروا حضور الاساتذة و الطلاب الايرانيين في جامعات سويسرا بأنها فرصة لتعزيز التعاون العلمي بين البلدين؛ واصفين الطلاب الايرانيين بأنهم من أكثر الطلاب الاجانب نجاحا في سويسرا .