تسيير قوافل غذائية ومالية من محافظة صعدة دعما للجيش واللجان الشعبية

العالم- اليمن

وبحسب موقع أنصار الله فأبناء مديرية الصفراء قدموا قافلة غذائية تحمل اسم “الرسول الأعظم(ص) ” دعما واسنادا للجيش واللجان الشعبية في جبهات القتال بمناسبة المولد النبوي الشريف، معززين ذلك العطاء بوقفة قبلية مسلحة ، تأكيدا على مواصلة الصمود .

واحتوت القافلة التي حضرها محافظ محافظة صعدة محمد جابر عوض والأمين العام للمحافظة محمد العماد ، وعدد من الشخصيات الإجتماعية والثقافية ، والمشائخ والأعيان بالمنطقة ، على مواد غذائية متنوعة وملابس شتوية وبجائم وعدد من رؤوس الأغنام ومبالغ مالية كبيرة .

كما سير أبناء مديريتي آل سالم وسحار قافلة غذائية ومالية ، دعما للمرابطين في الجبهات ، احتوت على عشرات السيارات المحملة بفاكهة البرتقال واليوسفي وعشرات من رؤوس الأغنام ، ومبالغ مالية كبيرة ومواد غذائية متنوعة .

وقدم أبناء مديرية منبه قافلة غذائية بمناسبة المولد النبوي دعما واسنادا للجيش واللجان الشعبية المرابطين في الجبهات ، تحتوي على المواد الغذائية المتنوعة والمبالغ المالية والعسل والسمن البلدي .

كما سير أبناء مديريات قطابر وساقين وبني بحر ثلاث قوافل غذائية ومالية رفدا للمقاتلين في الجبهات من الجيش واللجان الشعبية .

وفي سياق متصل قدم اهالي وأسر شهداء آل عدلان بمدينة صعدة قافلة غذائية ، دعما واسنادا لأبطال الجيش واللجان الشعبية ، احتوت على مواد غذائية متنوعة وملابس شتوية وبجائم وبطانيات وعدد من رؤوس الأغنام .

وأكد المشاركون في الوقفات القبلية استمرارهم في رفد الجبهات بقوافل المال والرجال في ظل استمرار العدوان ، وسوف يتبعها المزيد من القوافل.

تأتي هذه القوافل بالتزامن مع مناسبة المولد النبوي الشريف الذي يحيها أبناء محافظة صعدة والشعب اليمني عموما للعام الخامس على التوالي في ظل العدوان والحصار تعبيراً عن حبهم وانتمائهم لرسول الله ورفضا للهيمنة الامريكية الاسرائيلية .