تنفیذ مشروع اول قرية مقاومة للزلازل في ايران

العالم – ايران 

وقال زاهد شيخ الاسلامي عضو هيئة رابطة الخريجين بجامعة شريف التكنولوجية، في حديث صحفي: "بعد حادثة الزلزال المريرة في كرمانشاه، أطلقنا دعوة بين خريجي جامعة شريف للتفكير في طرق بناء مأوى لمنكوبي الزلزال ماأثمر عن نتيجة واعدة.

في المقابلة السابقة، قيل إن 400 شخص أعلنوا استعدادهم للتعاون اثر الدعوة؛ وتم وضع بعض المعايير الخاصة لبناء وتركيب وتنفيذ مشروع السكن المؤقت في المناطق الزلزالية ليتم اختيار اربعة تصاميم في النهاية.

وقال شيخ الإسلامي إن الهدف من هذا المشروع، الذي كان على جدول أعمال رابطة خريجي جامعة شريف التكنولوجية، تطور تدريجيا، مضيفا : "في البداية كنا نعتزم تقديم مشروع لتوفير مأوى جيد ومنخفض التكلفة ومقاوم لأبناء هذه المناطق، لكننا توصلنا في نهاية المطاف إلى استنتاج مفاده أن المشروع سيكون مؤثرا اذا استطعنا تشييد قرية كاملة من جميع الجوانب (الهياكل الآمنة، ، والتعليم، والبنى الأساسية الريفية، وغيره).

وتابع شيخ الاسلامي: تم اقتراح 12 قرية من قبل القائممقام ومسؤولي القرى المنكوبة لتنفيذ هذا المشروع، موضحا "ينبغي تحديد قرية كنموذج لانجاز المشروع، لذلك سيتم ايفاد فريق من مهندسي البناء والزراعة وخبراء علم الاجتماع حتى نهاية الاسبوع إلى هذه المناطق لتحديد المكان المناسب.

وأشار هذا الناشط في مجال التكنولوجيا إلى أنه بعد اختيار المنطقة ووضع اللمسات الأخيرة على المشروع، سيجري البحث عن التمويل .

واشار الى الحد الأدنى لإعادة بناء المنازل في المناطق المتضررة بالزلزال باستخدام هذه التكنولوجيا، موضحا: مع تنفيذ هذا المشروع المرشح من بين أربعة تصاميم مقترحة فان تكلفة بناء كل وحدة من هذه المنازل المقاومة للزلازل ستتراوح بين 50 إلى 55 مليون ريال.

ولفت شيخ الاسلامي انه اذا توفرت المواد اللازمة لتنفيذ هذا المشروع فان بناء كل وحدة من هذه المنازل المقاومة للزلازل لن تستغرق اكثر من 4 ساعات فقط.

109-4