تواصل الاحتجاجات بالحديدة تنديدا باغتيال الفريق سليماني ورفاقه

العالم – خاص بالعالم

شهدت مساجد محافظة الحديدة غرب اليمن وقفات احتجاجية ودعوات لنبذ الفرقة والتوحد تحت مظلة محور المقاومة الاسلامية، في مواجهة العدو الامريكي الاسرائيلي المستكبر، والمضي قدما في درب الجهاد والاستشهاد لإخراج الغازي من المنطقة.

وقال مدير عام مكتب الاوقاف والارشاد بالحديدة، سليمان الفقيه في كلمة له: اذا خرجنا عن اطار بلدنا في محور مقاومة جعلت جل هدفها وجل نبراسها وجل عملها كيف يصارعون قوى الكفر والضلال والنفاق والاستكبار نصل الى الشهيد القائد ايضا قاسم سليماني الذي تحرك في اوساط الامة يمينا وشمالا تحرك في اوساط البلدان العربية واعظا لهم موقظا لهم.

الغضب الشعبي على جريمة اغتيال الشهيد الفريق قاسم سليماني ورفاقه، كان واضحا في الوقفات الاحتجاجية المختلفة، التي رُفعت فيها صور الشهيد قاسم سليماني ورفيقه ابو مهدي المهندس، كما جدد المتظاهرون تأييدهم للضربة الصاروخية الايرانية ضد القوات الامريكية المتواجدة في قاعدة عين الاسد بالعراق.

وقال محافظ محافظة الحديدة محمد عياش قحيم لمراسل قناة العالم: نبارك الضربة المسددة على المعسكرات الامريكية داخل العراق وان شاء الله تتكرر هذه الضربات وستخرج اميركا مدحورة.

وقال احد عناصر اللجان الشعبية اليمنية لمراسلنا: نحن من هنا الجيش واللجان الشعبية معكم وصف واحد وهدفنا واحد وعدونا واحد.

احراق الاعلام الامريكية وسط الشوارع والطرقات كتعبير عن الغضب، اعتبره المتظاهرون ردا رمزيا على الجريمة الامريكية بحق الشهداء.