كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

تييم يفاجىء ديوكوفيتش ويلاقي نادال في ربع نهائي

رياضة – AFP

وفاز نادال المتوج عشر مرات بلقب الدورة المقامة على ملاعب ترابية، الخميس على الروسي كارن خاتشانوف 6-3 و6-2، ويلاقي تييم الذي تغلب في مباراة شيقة على ديوكوفيتش 6-7 (2-7)، 6-2 و6-3.
ويبحث نادال عن لقبه الحادي عشر والثالث تواليا في ثالث دورات الماسترز للألف نقطة هذا الموسم، والتي تشكل استعدادا مهما لبطولة رولان غاروس الفرنسية، ثالث البطولات الأربع الكبرى، والتي تقام في أواخر أيار/مايو المقبل على ملاعب ترابية أيضا.
ويحمل الاسباني المتوج بـ 16 لقبا في "الغراند سلام"، الرقم القياسي في عدد ألقاب مونتي كارلو (10 بينها 8 مرات متتالية)، وهو يأمل في الاحتفاظ بلقبها لتوسيع الفارق عن روجيه فيدرر الثاني في تصنيف المحترفين، مستغلا ابتعاد السويسري عن الدورات الترابية التي يعد الاسباني أحد أبرز الأسماء فيها في تاريخ كرة المضرب.
وفي مباراة الخميس التي امتدت ساعة و19 دقيقة، لم يظهر نادال الذي عاد في وقت سابق من نيسان/أبريل الى الملاعب بعد غيابه منذ ربع نهائي بطولة استراليا المفتوحة في كانون الثاني/يناير الماضي بسبب إصابة في الورك، صعوبة في تخطي خاتشانوف المصنف 38 عالميا، على رغم ان الروسي (21 عاما)، كسر إرساله في المجموعة الأولى ، الا ان خبرة الاسباني (31 عاما) "الترابية" كانت حاسمة، ومكنته من تحقيق فوزه الثاني السهل في مباراته الثانية (أعفي من الدور الأول)، بعد تفوقه على السلوفيني ألياج بيديني 6-1 و6-3 الأربعاء.
وقال نادال "فوز جيد بمجموعتين ضد منافس صعب. هذا ما يهم".     
وعن مباراته ضد تييم، اعتبر انها ستكون "صعبة (…) هو لاعب يلعب بشكل جيد جدا على كل أرضية، لكن خصوصا على الملاعب الترابية. يضرب الكرة بشكل قوي جدا". وتابع "علي ان أكون هجوميا، مع ايقاع أسرع من ايقاعه، وبعدها نرى".
وكان تييم الذي سبق له التغلب على نادال مرتين على ملاعب ترابية بينهما مرة في الدور ثمن النهائي لمونتي كارلو عام 2016، قد قال بعد تغلبه على ديوكوفيتش "الشعور أفضل حين تواجه نادال وان تعرف انه سبق لك التغلب عليه على هذه الأرضية (…) لكنه سيكون التحدي الأقصى بالنسبة الى أي كان ان يلعب ضده. علي ان أكون في قمة مستواي مجددا".
وسبق لتييم بلوغ نصف نهائي رولان غاروس مرتين. وفي 2017، كان الوحيد الذي هزم نادال على هذه الملاعب، وخسر أمامه ثلاث مرات.
والخميس، تغلب النمسوي البالغ 24 عاما على ديوكوفيتش المصنف تاسعا، في ساعتين و29 دقيقة. 
وخرج الصربي بذلك بشكل مبكر، للمرة الثالثة تواليا، من ثالث دورة يخوضها بعد تعافيه من جراحة طفيفة خضع لها في شباط/فبراير الماضي، لمعالجة إصابة في المرفق يعاني من آثارها منذ صيف العام الماضي.
وفشل ديوكوفيتش المتوج بـ 12 لقبا في البطولات الكبرى، في بلوغ الدور ربع النهائي لأي دورة منذ خروجه من هذا الدور في ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الأربع الكبرى، في تموز/يوليو 2017.
وغاب الصربي (30 عاما) بعدها، ليعود في بطولة استراليا في كانون الثاني/يناير، حيث خرج من الدور الرابع. وبعد العملية، شارك في آذار/مارس في دورتي الماسترز في انديان ويلز وميامي الأميركيتين، وخسر مباراته الأولى في الدورتين.