كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

جمّد دماغك وانتقل للعيش في المستقبل بسعر “معقول”!

العالم – علوم وتكنولوجيا 

لكن الطريقة التي يقترحها خبراء شركة "Nectome"، لن ترضي أيا من زبائنها المتوقعين الذين يرغبون في الحفاظ على أجسادهم وعقولهم للحياة في المستقبل البعيد. وتتميز شركة "Nectome" عن غيرها من شركات التبريد الحديثة الأخرى، بأنها تحافظ على جسد المريض ودماغه بشرط أن يقبل الراغب بتجميد نفسه وهو حي وفي حالة استيقاظ تامة.

وتسمح طريقة الحفظ بالتجميد الحي بحسب شركة "Nectome"، بالحفاظ على التركيب الكيميائي الأصلي للدماغ وعلى النهايات العصبية كافة، عبر تحويلها إلى ما يشبه الشعيرات الزجاجية باستخدام أجهزة خاصة.

وتكمن مشكلة هذه الطريقة في التجميد في أن الشخص الراغب بها لن ينجو من الموت المحتم، ويندرج التجميد الحي من وجهة نظر التشريع الأمريكي إلى تصنيف "الموت الرحيم" (الموت بإرادة الشخص تحت إشراف طبيب).

وتسمح التشريعات في ولاية كاليفورنيا بإجراءات "الموت الرحيم"، لذلك على الراغبين بالقيام بتجميد أدمغتهم وأجسادهم لحياة أخرى دفع 10000 آلاف دولار، والوقوف في طابور الدور بعد إجراء عدد من الفحوصات الطبية.