كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

حان وقت تصفية إدلب من الغدد المتقيحة للإرهابيين

الخبر:

وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف المجموعات الإرهابية المتواجدة في أدلب بالغدد المتقيحة وقال يجب أن تقتلع هذه الغدد.

التحليل:

رغم اشتداد التدخل الواضح من قبل أميركا وفرنسا وبريطانيا هذه الأيام أكثر من أي وقت مضى لمنع بدء عمليات تطهير إدلب من الإرهابيين، إلا أنه يبدو أن ساعة الصفر لتطهير آخر معقل للإرهابيين في سوريا قد اقتربت.

– ولكي تمنع أميركا وبريطانيا وفرنسا الإرهابيين الخطرين الموجودين في إدلب من الهجرة وذهابهم إلى تلك الدول روجوا حرباً نفسية مفادها أن من الممكن أن تستعمل حكومة بشار الاسد الكيميائي في إدلب.. المسرحية التي تم تمثيلها في دوما وخان شيخون إلا أنها لم تنجح.

– رغم استعداد الجيش السوري التام للهجوم على المسلحين الإرهابيين في إدلب، لكن يبدو أن هذا الهجوم لن يتم قبل الأول من سبتمبر أي بعد قمة الدول الضامنة الثلاث إيران وتركيا روسيا والتي ستعقد في طهران، وبعد ذلك التاريخ إذا لم يسلم المسلحون أنفسهم إلى الجيش السوري فإن ساعة الصفر ستبدأ، وسوف تقوم سوريا بإجراء آخر عمليتها الجراحية على الغدة المتقيحة وتطهر نفسها من دنس الإرهاب.