حصل على جائزة الملك فأخذ حكم قاسي.. ومجتهد يقول (لا)

العالم – السعودية

وقال حساب "العهد الجديد"، يوم امس الاثنين، إن السلطات السعودية حكمت بالسجن 15 عاما على عصام الزامل، بسبب عدم نشره لقاء أجراه مع ولي العهد محمد بن سلمان على السناب شات.

بدوره، قال حساب "معتقلي الرأي"، عبر تويتر: "الاقتصادي عصام الزامل، تم الحُكم عليه (من محكمة الجزائية المتخصصة) ظلما بالسجن 15 سنة، بعد 3 سنوات من الاعتقال التعسفي".

وأضاف: "الزامل كان يستحق منصبا وزاريا في وزارة الاقتصاد، لكن السلطات القمعية قامت بسجنه منذ سنة 2017، والآن أكملت ذلك الانتهاك الحقوقي بإصدار حُكم بالسجن 15 سنة ضده".

السلطات السعودية وجهت اليه تهمة الانتماء الى الاخوان المسلمين والارتباط بقطر غير ان الآراء اختلفت بشأن السبب المباشر لاعتقاله فبعضهم ارجع ذلك الى آرائه الاقتصادية وخاصة موقفه من طرح ارامكو، وهذا ماذهب اليه مسرب اخبار البلاط الملكي"مجتهد"

وكان المغرد السعودي الشهير الكاشف لاسرار البلاط الملكي "مجتهد" قد كتب في تغريدته له :

"أن اعتقال رجال أعمال مثل عصام الزامل وجميل فارسي (ومزيد في الطريق) يمثل إزالة العوائق أمام تغيير اقتصادي مبني على بيع أرامكو وفرض ضرائب الخ"

وفي منتصف ديسمبر/ كانون الأول من عام 2015 أرسل الخبير الاقتصادي السعودي عصام الزامل مقالاً لنشره بقسم الاقتصاد في صحيفة "العربي الجديد" تحت عنوان "هل تنتهي الدولة الأبوية في السعودية؟"، وتحدث فيه عن علاقة المواطن بالسلطة الحاكمة في السعودية، قائلا إن المواطن يقدم السمع والطاعة لأولي الأمر مقابل توفير السلطة الحاكمة أساسيات الحياة له، من مأكل ومشرب ووقود وصحة وتعليم وغيرها.

وتساءل الزامل في مقاله: هل انتهت هذه العلاقة الأبوية في السعودية في ظل تهاوي أسعار النفط حتى وصلت إلى 30 دولاراً للبرميل قبل أكثر من عامين وعجز متزايد في الموازنة العامة للدولة؟

يشار إلى أن الزامل كان قد حاز على العديد من الجوائز والتكريمات الشخصية من الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز بسبب تفوقه ونبوغه في مجالات كثيرة.