حماس: بيان حكومة الحمد الله مضلل ويحوي اتهامات باطلة

العالم – فلسطين المحتلة

وأكد الناطق باسم الحركة فوزي برهوم أن حماس قدمت كل ما هو مطلوب من أجل إنجاح المصالحة، وتصرفت بمسؤولية وطنية عالية من أجل تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام، وأن الحكومة مسؤولة مسؤولية كاملة عن إدارة شؤون قطاع غزة وتقديم الخدمات المطلوبة كافة.

كما أكد أنه على الحكومة تحمل مسؤولياتها والقيام بواجباتها تجاه أهلنا في غزة والضفة على حد سواء بدلا من الاستمرار في سياساتها التعسفية وبياناتها التوتيرية.

وكانت الحكومة وجهت في بيانها عقب اجتماعها الأسبوعي اتهامات لحركة حماس بالمسؤولية عن الوضع في غزة، وبررت عدم تحملها المسؤولية بعدم تمكينها بشكل كامل كما الضفة المحتلة.

وتدهورت الأوضاع الإنسانية والاقتصادية بشكل غير مسبوق في قطاع غزة، مع استمرار الحصار منذ عام 2006، والعقوبات الجماعية التي فرضتها السلطة في أبريل/ نيسان الماضي ضد القطاع وطالت الرواتب والأدوية، والكهرباء، وإحالة الآلاف للتقاعد، فيما تواصل الحكومة المماطلة في تحمل مسؤولياتها عن القطاع بما في ذلك النفقات التشغيلية للوزارات مكتفية بإرسال مساعدات ذات طابع إنساني على مدَدٍ متباعدة حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.
6