كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

حمود يعتبر مؤتمر الازهر ضربة للعدو الاسرائيلي

العالم_لبنان

وقال: "لقد حمل هذا الاسبوع أيضا بشائر عدة حيث إرتدت المؤامرات على من يحيكها… الصهيوني يخطط بدقة لاغتيال مجاهد مجهول في صيدا، فينقذه الله انقاذا خياليا، ويتجرأ الناطق الاسرائيلي فيقول لسنا نحن الذين خططنا لهذا الاغتيال لأننا لا نخطىء (!!!)، كبر عليهم الاعتراف بفشلهم. فجاء فشل آخر من جنين حيث قتلوا ودمروا واعتدوا وتبادلوا التهاني الحارة: لقد قتلنا الذي قتل الحاخام الاسرائيلي (رزئيل شيبح)، فإذا بهم يكتشفون ان المتهم بتنفيذ هذه العملية البطولية (محمد نصر جرار) قد فر سالما ولم يصب بأذى، فكان هذا فشلا افدح واكبر".

اضاف: "لا شك ان مؤتمر الازهر كان ضربة موجعة للكيان الصهيوني، لان اكبر المرجعيات الاسلامية تحدثت عن حتمية زوال الكيان الصهيوني عاجلا ام آجلا، ولم تكتف بالحديث عن الدولتين او حدود 1967 او حقوق الشعب الفلسطيني"، مشيرا الى كلمة الازهر وكلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي يكفينا انه قال: ان القدس هي بوابة السلام كما هي بوابة الحرب … وكأنه يوشك ان يعلنها مقاومة من جديد".