كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

“داعش” يصلب أربعة شبان في مخيم اليرموك بذريعة غريبة!

صلب تنظيم “داعش” الارهابي أربعة شباب من سكان مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين بدمشق، حيث تم صلب شابين عند حاجز العروبة، فيما تم صلب الشابين الآخرين قرب جامع فلسطين في المخيم.

وبحسب “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” إن ذريعة “داعش” بصلبه الشبان هي قيامهم بتهريب بعض الأثاث البسيط من "منازلهم" من أماكن سيطرة “التنظيم” لبلدة يلدا، وهو الأمر الذي يمنعه التنظيم الارهابي، فيما تستمر عملية الصلب لمدة ثلاثة أيام متواصلة”.

ولم ينشر التنظيم أي إصدار أو توضيح حول إعدام الأشخاص، كما اعتاد في مناطق سيطرته.

ويسيطر “داعش” على قرابة 70% من مساحة المخيم، وشهد في وقت سابق إعدامات متكررة طالت مدنيين بتهم مختلفة.

وينتشر “داعش” في معظم المخيم وحي الحجر الأسود، ومنطقة العسالي في حي القدم، إضافة إلى سيطرته على قسم من حي التضامن الدمشقي.

وتخضع منطقة شمال غربي مخيم اليرموك، التي تعمل فيها “هيئة تحرير الشام”، لاتفاق “المدن الخمس”، الذي ينص على وقف إطلاق النار بين “الهيئة” وقوات الجيش العربي السوري، وإدخال مساعدات إغاثية.

المصدر : شام تايمز 

109-1