كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

دبلوماسي ايراني: طهران لن تسمح باقحام قضايا اخرى بالاتفاق النووي

العالم – ايران

واستعرض حيدري في حوار تلفزيوني المواقف النووية الايرانية وشروط ايران بعد الاحداث الاخيرة  واكد اهمية الاتفاق النووي باعتباره انجازا دبلوماسيا على صعيد العلاقات الدولية وقال: ان الاتفاق النووي وثيقة مهمة على صعيد العلاقات الدولية تم توثيقها بقرار مجلس الامن وان نقض الاتفاق النووي هو الواقع نقض لقرار مجلس الامن.

وتابع ان ايران التزمت بجميع تعهداتها في الاتفاق النووي وان الوكالة الدولية للطاق الذرية التي تعد الجهة المختصة الاكثر اعتبارا في هذا المجال اكدت مرارا هذا الالتزام.

واشار الى اجراءات اميركا وقال: ان سلوك الادارة الاميركية ولاسيما خلال عهد الرئيس الحالي يتعارض مع نص الاتفاق النووي وان الولايات المتحدة ومن خلال سلوك رئيسها الجديد تزداد عزلة فيما تؤكد كل الدول الاخرى على بقاء الاتفاق النووي.

واكد حيدري على دور اوروبا في مستقبل الاتفاق النووي وقال: ان اعتبار اوروبا رهن ببقاء الاتفاق النووي لانها ان لم تستطع حماية الاتفاق باعتباره وثيقة دولية مهمة فان اعتبارها على الصعيد الدولي سيشهد تراجعا بشكل جاد.

واكد ان ايران لاتقبل اي تغيير في الاتفاق النووي ولن تسمح باقحام قضايا اخرى به لاسيما القدرات الدفاعية الايرانیة التي لا تقبل التفاوض وهي جزء من الامن القومي.

103-1