كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

رئيس المالديف يطلب حماية السعودية والصين وباكستان

العالم-أسيا

وفي خطوة يمكن وصفها بطلب حماية، أرسل عبد الله يمين مبعوثين إلى ثلاث دول لإطلاع مسؤوليها على الأزمة السياسية، التي أدت إلى إعلان حالة الطوارئ في بلاده.

وأكد رئيس المالديف جاء في بيان صادر عنه الخميس، أنه أوفد "وزير التنمية الاقتصادية محمد سعيد إلى الصين، ووزير الخارجية محمد عاصم إلى باكستان، ووزير الثروة البحرية والفلاحة محمد شايني إلى السعودية".

وأوضح البيان أن الموفدين "سيزورون أعضاء بمجلس الوزراء، بناء على توجيه الرئيس عبد الله يمين عبد القيوم، بلدانا صديقة للمالديف وسيعرضون أحدث تطورات الوضع الحالي".

وكشف سفير جزيرة المالديف في الهند أحمد محمد، أن "الحكومة كانت راغبة في إرسال مبعوث خاص إلى الهند أيضا، لكن المواعيد لم تكن مناسبة لوزارة الخارجية الهندية".

اعتقالات بعد الطوارئ

وأوقفت الشرطة في جزر المالديف، الاثنين الماضي، مأمون عبد القيوم، الرئيس السابق للبلاد، والأخ غير الشقيق للرئيس الحالي عبد الله يمين، عقب إعلان حالة الطوارئ لمدة 15 يوما.

كما اعتقلت الشرطة في اليوم ذاته، رئيس المحكمة العليا عبد الله سعيد وعضوا آخر، وبررت الشرطة بأن اعتقالهما تم بناء على شبهات فساد تحوم حولهما.

ومنذ الخميس الماضي، اندلعت أزمة سياسية في جزر المالديف بعد إصدار المحكمة العليا أمرا بالإفراج عن مجموعة من زعماء المعارضة، وإعادة 12 نائبا للبرلمان، بعد فصلهم إثر انشقاقهم عن الحزب التقدمي، الذي ينتمي إليه الرئيس.

ومن المقرر أن يخوض يمين، العام الحالي، انتخابات رئاسية لا تشهد أي وجود للمعارضة، كون جميع معارضيه إما في السجن أو المنفى.

المصدر:عربي 21