كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

ردود أفعال مجزرة طلاب مدينة ضحيان في محافظة صعدة

العالم – تقارير

وقالت أنصار الله إن 40 طفلا على الأقل استشهدوا في الضربة الجوية التي نفذها تحالف العدوان يوم الخميس وأصابت حافلة طلاب في شمال اليمن، وأثارت الضربة التي نفذها تحالف العدوان المدعوم من الغرب غضب الجماعات المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان كما ندد أمين عام الأمم المتحدة.

وقالت هنرييتا فور المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) في بيان يوم الجمعة إن الهجوم ”المروع“ على الحافلة يعكس ”وصول الحرب اليمنية الوحشية إلى نقطة بالغة السوء“.

وبدأ سكان في صعدة في حفر قبور استعدادا لدفن الشهداء في جنازات ستقام يوم السبت.

وقال حسين حسين طيب الذي فقد أبناءه الثلاثة في الهجوم على الحافلة التي كانت تقل التلاميذ لزيارة مسجد ومقابر أثرية ”الله يصبرنا… كنت من أول من وصلوا للموقع لمحاولة إنقاذ المصابين. رفعت جسد أحدهم واكتشفت أنه أحمد. احتضنته.. كان ابني“.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى إجراء تحقيق مستقل في الغارة التي أصابت حافلة الأطفال التي كانت تمر من سوق ببلدة ضحيان في محافظة صعدة .

و دعا مجلس الأمن الدولي يوم الجمعة إلى إجراء تحقيق ”نزيه وشفاف“ بعد أن أطلع مسؤول كبير في الأمم المتحدة المجلس على ملابسات الضربة في جلسة مغلقة.

وقالت قناة المسيرة التلفزيونية التابعة لجماعة أنصار الله إن طفلة قتلت وأصيب عدة أشخاص آخرين ”جراء غارة لطيران العدوان السعودي الأمريكي“ يوم الجمعة استهدفت منزلا في محافظة مأرب شرقي العاصمة صنعاء.

وتدخل تحالف العدوان الذي تقوده السعودية، والذي تتلقى دوله دعما سياسيا غربيا وتشتري أسلحة بمليارات الدولارات سنويا من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

واليمن أفقر بلد في شبه الجزيرة العربية وتقول الأمم المتحدة إن الحرب تسببت في كارثة إنسانية هي الأكثر إلحاحا في العالم إذ يعتمد ملايين الناس فيها على المساعدات فيما يلوح شبح المجاعة في الأفق إذا قطعت خطوط الإمدادات.

ورحبت جماعة أنصار الله يوم الجمعة بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لإجراء ”تحقيق فوري ومستقل“ في الضربات الجوية التي نفذها التحالف يوم الخميس.

وكتب محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا في تغريدة على تويتر ”نرحب بدعوة الأمين العام للأمم المتحدة ومستعدون للتعاون“.

وفي باريس أدانت وزارة الخارجية الفرنسية الضربة وأعلنت دعمها لدعوة الأمم المتحدة لكل الأطراف إلى محادثات في جنيف في السادس من سبتمبر أيلول.

ووجه مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة مرارا انتقادات لتحالف العدوان بانتهاك القانون الدولي وارتكاب جرائم حرب.