كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

رسائل معصوم الثلاث لبغداد وأربيل..

العالم – اسيا والباسفيك 

وقال الوائلي: "مبادرة رئيس الجمهورية بدعوة الطرفين (بغداد- أربيل) للحوار جاءت عقب ما وصلت إليه الأمور بعد الاستفتاء"، مشيرا إلى أن "هناك حوارا بين الإقليم والحكومة الاتحادية ببغداد وبدعم فني من الأمم المتحدة، وليس رعاية".

وأضاف الوائلي: "رئيس الجمهورية أرسل 3 رسائل، إلى رئيس الوزراء حيدر العبادي وإلى رئيس حكومة الإقليم والسكرتير العام للأمم المتحدة للدعم الفني بشأن دعوة الطرفين للحوار"، لافتا إلى أنه "لم ترد أجوبة رسمية من الأطراف الثلاثة حتى الآن، لكن من المتوقع أن يبدأ الحوار بعد أعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة".

 

وتابع الوائلي أن "معصوم اقترح إنشاء لجنة للأمور الإدارية ممثلة من مكتب رئيس الوزراء، ورئاسة الجمهورية، ورئاسة مجلس النواب، ورئاسة إقليم كردستان، وهي لجنة حوارية لإدارة الحوار".

وبشأن الملفات التي ستناقش خلال الحوار بين بغدادوأربيل، قال الوائلي: "هناك ملفات أدت إلى قطيعة بين الطرفين كالموازنة، لاسيما أن الموازنة مفردة أساسية بالحوار لاعتمادها الرواتب وأمورا أخرى".
 

وأكد مستشار الرئيس العراقي على أن ملف المناطق المختلف عليها، والنفط ووجوب تسليمه، وموضوعكركوك وتأخر اختيار المحافظ، من أهم الملفات العالقة بين الطرفين.

المصدر: السومرية نيوز