زها حديد .. الخيال المخيف

عن: النيويوركر( جون سيبروك) ترجمة/ الاتحاد: اسماعيل شاكر الرفاعي أنا لم اعرف أي شخص أثارت شهرته الخوف، واثارحضوره الفعلي متعة، أكثر مما فعلته السيدة زها حديد. لقد كانت دائماً من الشخصيات الصعبة في الهندسة المعمارية. ويبدو ان المهنة نفسها تجعل أصحابها عنيدين وعميقي الثقة بانفسهم. ولكن ما يذهلني دائماً أن زها حديد قد حققت بطريقة أو بأخرى سمعة فريدة مقارنة بالمهندسين المعماريين البارزين في العالم، لم يكن أحد أكثر تواضعاً وأكثر جذلاً منها.