سالم الدباغ: الســواد لــي وللاخــرين البيـــاض

صلاح عباس لا اعتقد بأن هناك فنانا عراقيا استثمر طاقة اللون الاسود مثل الفنان سالم الدباغ، ومنذ منتصف العقد السادس من القرن الماضي استطاع الفنان، ترسيخ اسمه ضمن المشهد التشكيلي في العراق، محققا حضورا فنيا منظورا من خلال مشاركاته في معارض الفن التشكيلي المعاصر والبينالات العالمية المهمة، ومن خلال اسلوبه الفني المميز.