كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

شابة من أصول سورية تثير جدلا في فرنسا

ويكشف التقرير، بحسب "عربي21"، عن أن ابتسيم هوجمت من جماعات مؤيدة لإسرائيل ومواقع معادية للمسلمين؛ لمواقفها المؤيدة للفلسطينيين، مشيرا إلى أن الفتاة المحجبة مولودة في بيزانكون لأب من أصول تركية سورية، وأم من أصول مغربية جزائرية. 

ويقول الموقع إن صوت منال هو الذي جعلها موضوعا للأخبار، ففي يوم السبت أبهرت الفتاة البالغة من العمر 22 عاما، لجنة التحكيم في برنامج "ذا فويس"، من خلال تقديمها أغنية باللغة الإنكليزية وأخرى باللغة العربية.

 

ويفيد التقرير بأن البرنامج، الذي بدأ في بريطانيا، يجلس فيه النجوم المشهورون وظهورهم للمشاركين عندما تتم مقابلتهم، وفي حال أعجب النجوم بالمشارك فإنهم يضغطون على الزر؛ دعما للمشارك أو المشاركة. 

ويبين الموقع أنه حين غناء منال فإنه بعد أقل من خمس ثوان ضغطت المغنية زازي على الزر، وقالت: "مستحيل"، وبعد ذلك تبعتها المغنية البريطانية اللبنانية ميكا، وبعدها المغني وكاتب الأغاني باسكال أوبسوبو، وأخيرا الموسيقار فلورين باغني.

وينقل التقرير عن منال، قولها: "لم أفتح قلبي لعائلتي لأقول لهم ماذا فعلت الموسيقى لي.. أخفيت الكثير وكنت أمارس الموسيقى في الغرفة، ووضعت لقطات فيديو على الإنترنت، وكانت الرسائل التي تلقيتها جميلة".

ويستدرك الموقع بأن منال تلقت بعد فوزها تعليقات معادية؛ بسبب مواقف أعلنت عنها على الإنترنت وحذفتها فيما بعد؛ بسبب تأييدها للفلسطينيين، حيث اتهمها المؤيدون لإسرائيل بأنها "عضو في جماعة مسلمة متطرفة وتآمرية"، بعدما كتبت على "فيسبوك" آراء معادية لإسرائيل، وتساءلت عن هجوم نفذه إسلاميون في مدينة نيس، وكتبت في آب/ أغسطس 2016: "إنها حقيقة حكومة متطرفة".

ويشير التقرير إلى أن المواقع المعادية للمسلمين اتهمت منال لمشاركتها مواد من المنظمة غير الربحية "بركة سيتي"؛ لأنها تقوم بالترويج لكتب الباحث الإسلامي طارق رمضان، ولدعمها للمنظمة الأنثوية "لالاب"، التي تدافع عن صوت المرأة المسلمة. 

ويلفت الموقع إلى أن مقاطع فيديو للمغنية المسلمة تظهر أنها غنت لفلسطين أغاني، منها أغنية "ابتسمي فلسطين"، مشيرا إلى أنها أخبرت صحيفة "لوفيغارو" أن العمة التي تلبسها "هي طريقة جديدة للبس الحجاب". 

ويورد التقرير نقلا عن منال قولها هذا الشهر عن حجابها إن تلك العمة "ليست منفصلة عن نظرتي، ولن تراني أبدا دونها"، مشيرة إلى مغني الراب الفرنسي ميتري غيمس، الذي لم يخلع نظاراته السوداء أبدا.

وينوه الموقع إلى أن هذه ليست هي المرة التي تحاول فيها محجبة المشاركة في مسابقة "ذا فويس"، ففي عام 2016 شاركت أمينة صخيري في النسخة البلجيكية من البرنامج، وغنت أغنية غلوريا غيرن "سأنجو". 

ويختم "ميدل إيست آي" تقريره بالإشارة إلى أن تلفزيون "تي أف1"، الذي يبث الحلقات، قال إن منال كانت معروفة على وسائل التواصل الاجتماعي، ولم يعلق على الجدل بعد العرض.