كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

شاهد..اغرب وصف تطلقها الحليفتان السعودية و”اسرائيل” على يوم القدس العالمي!!

العالم – فلسطين
 
القدس قبلة المسلمين الاولى تعود لتكون قبلة قلوبهم في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان لاحياء ذكرى يوم القدس العالمي.

حركتا الجهاد الاسلامي وحماس اضافة الى الهيئة العليا لمسيرات العودة في قطاع غزة، دعوا إلى أوسع مشاركة شعبية في مليونيةِ القدس.

واكدت الهيئة مواصلة تحشيد كافة الطاقات الوطنية، والشعبية لضمان أكبر مشاركة شعبية واسعة، في المليونية القدس. 

وذلك في حين يستنفر الاحتلال الإسرائيلي قواته عند السياج الفاصل بين الأراضي الفلسطينية المحتلة وقطاع غزة، فيما القت طائراته منشورات في اجواء غزة تحذر السكان من المشاركة في يوم القدس. 

الشعب الايراني يتحضر هو الاخر لاحياء هذه الذكرى في انحاء البلاد، وذلك في اكثر من 900 مدينة وبلدة. ودعا الرئيس حسن روحاني اَن يوم القدس العالمي في هذا العام له أهمية واسعة لان العالم يشهد الاعتراف بالقدس كعاصمة لكيان الاحتلال الاسرائيلي من قبل الولايات المتحدة.

عالمياً تستعد عشرات المدن في انحاء العالم لاحتضان مسيرات يوم القدس وتتصدرها الجليات المسلمة اضافة الى القوى السياسية والثورية العالمية المساندة للقضية الفلسطينية.

في الجانب الاخر كثف الكيان الاسرائيلي والاعلام السعودي من حملاته الدعائية ضد مناسبة يوم القدس، وسعت كل من تل ابيب والرياض الى اضافة صفة المذهب الشيعي على المناسبة، وذلك محاولة لاثارة النعرة الطائفية.

وتتوافق مصالح كل من الرياض وتل ابيب في عرقلة اقامة يوم القدس العالمي ومسيرات العودة وذلك ان كيان الاحتلال يعمل على تسويق فكرة القدس عاصمة له في حين ان النظام السعودي يجهد لتسويق صفقة القرن التي تدعو الفلسطينيين والعرب والمسلمين الى نسيان القدس.

في المقابل تريد ايران الاسلامية بقاء القدس حاضرة في السلوكيات الايمانية والسياسية للمسلمين.
103-1