كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

شاهد : فجأة، انبطح اللاعبون جميعهم أرضاً خلال المباراة!

العالم – منوعات 

وبحسب ما نقلت صحيفة Daily Mail البريطانية، انبطح لاعبو المباراة البالغ عددهم 22 أرضاً، فضلاً عن مسؤولي المباراة، وناموا على أرضية الملعب واضعين أيديهم فوق رؤوسهم أثناء غزو الحشرات للملعب.

وحدثت واقعة غزو النحل الغريبة من نوعها السبت 9 يونيو/حزيران 2018، في مباراة محلّية بين فريقي ليجا دي بورتو فيجو، وخِصمه في دوري الدرجة الثانية مانتا، بمدينة بورتوفيجو في الإكوادور.

وتوقّفت المباراة لأكثر من 5 دقائق اعبتاراً من الدقيقة 27 من الشوط الأوّل، عندما كانت النتيجة هي التعادل بهدف واحد لكل فريق.

وانتهت  المباراة بالتعادل بهدفين لكل فريق، ولم يُصب أحد بأذى جراء الواقعة.

وقال المعلّق الرياضي، الذي لاحظ أن شيئاً ما خطأ يحدث عندما أعاد أحد اللاعبين الكرة إلى موضعها أثناء اللعب: "هناك واحد، اثنين، بل ثلاثة" بينما يُلقى اللاعبون بأنفسهم فجأة على العشب.

وأضاف: "لقد قيل لنا أن ذلك بسبب هجوم من النحل".

وقال "ينبغي عليّ أن أتّخذ ساتراً أنا أيضاً"، وتابع أحد زملائه قائلاً: "نعم، إن هناك هجوم من النحل، وجميعنا نحمي أنفسنا بأفضل ما يمكننا أن نفعل".

وقال إن "جميع اللاعبين نائمون على أماكنهم في الملعب، وكان لاعبو الاحتياطي من فريق مانتا هم أوّل من لاحظوا ما يجري ونبّهوا اللاعبين".

وقال الصحفي المحلّي إنريكي زامبرانو بعد المباراة إن هذه كانت المرّة الأولى التي شهدت وقوع شيء من هذا النوع في ذلك الإستاد الرياضي.

إلا أنه في العام 2016، توقّفت مبارة في مدينة غواياكيل الساحلية بالإكوادور بعد هجوم نحل في الدقيقة الثامنة من عمر المباراة.

وحينها لدغ النحل اللاعبين ومسؤولي المباراة وبعض المشجّعين أيضاً.

وتم استئناف المباراة في اليوم التالي، وانتهت بفوز فريق ريفر إكوادور على منافسه أوكاس بثلاثة أهداف مقابل لاشيء.

وتُعرف مدينة بورتوفيجو، وهي عاصمة مقاطعة مانابي وتبعد نحو 20 ميلاً من ساحل المحيط الهادي، بمدينة "أشجار التمر الهندي الملكي" بسبب الأشجار الجميلة الموجودة في المنطقة.

120