شاهد/ماذا يفعل محمد بن سلمان فوق سطح الكعبة؟!

زار ولي العهد السعودي محمد بن سلمان المسجد الحرام بمكة المكرمة، وتجول فوق سطح الكعبة المشرفة مع عدد من مرافقيه، بعد أن أخلي صحن الكعبة المشرفة ومحيطها من جميع المعتمرين والمصلين.

وقالت وسائل الإعلام السعودية إن زيارة ولي العهد اليوم إلى المسجد الحرام كانت بهدف الاطلاع على مشاريع التوسعة والخدمات المقدمة للمعتمرين، حيث طاف بالكعبة وصعد على سطحها.

وأظهرت الصور التي نشرتها وسائل الإعلام السعودية رئيس الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عبد الرحمن السديس ومسؤولين آخرين إلى جانب محمد بن سلمان خلال زيارته للكعبة.

كما أظهرت الصور ومقاطع الفيديو التي انتشرت على مواقع التواصل ولي العهد وهو يقبل الحجر الأسود، ويصلي داخل الكعبة، ويعتلي سطحها.

ويعد الوقوف على الكعبة واعتلاء سطحها أمرا نادرا وغير معتاد في تاريخ تعامل المسلمين معها، هيبة وتعظيما وتكريما لها.

وبينما احتفى الإعلام السعودي وأنصار ولي العهد السعودي بهذه الزيارة، واعتبروها دليلا على العناية التي يوليها للحرمين الشريفين؛ أثارت غضب عدد كبير من المغردين الذين رأوا فيها محاولة لتبييض صفحة محمد بن سلمان بعد الاتهامات الواسعة له بالمسؤولية عن مقتل الصحفي جمال خاشقجي، واعتقال وتعذيب عدد من العلماء والمشايخ والناشطات.

ورأى آخرون أن تعظيم المسجد الحرام يبدأ بإبعاده عن المناكفات السياسية، وتيسير الوصول إليه لجميع المسلمين، بغض النظر عن الخلافات السياسية مع حكوماتهم.

وجاءت هذه الزيارة بالتزامن مع انتقادات واسعة داخل وخارج السعودية لما اعتبره البعض إفراطا وتجاوزا في أعمال هيئة الترفيه السعودية للقيم الإسلامية على مشارف البقاع المقدسة.