شكرا ترامب على ضرب سوريا!

العالم – السعودية

“شكرًا ترامب لأنّك ضربت سوريا”، والشُّكر هُنا لرَجُل أوفى بكلامه، وردع من يستحق الرَّدع، كفانا انتصارات على طريقة الثورجيّة، والقوميّة!

ربّما يكون تقييم الانتصار بعد الضربة أو العدوان على سوريا مَوضِع جدل بالنِّسبة إلينا، وكما أوضحنا سابِقاً أن المشهد النهائي للضربة حَفِظ للجميع ماء وجهه باعتقادنا فقط، لكن أن يتم توجيه الشُّكر للرئيس “المعتوه” ترامب غير الأخلاقي بحسب توصيف المَسؤولين في ذاتِ إدارته لضرب سوريا العربيّة الشقيقة، فهذا بحَد ذاته قِمّة الوَقاحة، والانبطاح، والفُجر في الخُصومة، ولا وما يزيد الطِّين بِلّة، أن زميلنا المذيع هذا، يقولها، ويُؤكِّد أنّه لا يستحي من قولها، فعلاً “إن لم تستح فافعل ما شِئت”!

خالد الجيوسي/راي اليوم

106-