كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

صحيفة لحزب اردوغان تهاجم ابن سلمان وابن زايد

العالم – تركيا

وقالت الصحیفة في افتتاحیتها واطلعت علیها /المعلومة/، "ما هي المساومة التي أقدم علیها ولي عهد الإمارات محمد بن زاید وولي عهد السعودیة محمد بن سلمان مع الولایات المتحدة والكيان الإسرائیلي؟ لقد سلموا القدس المحتلة بعدما قالوا "لقد أصبحنا أصدقاء لإسرائیل وحلفاؤها بعدما انتهى الصراع العربی – الإسرائیلي”، فکیف سیقفون أمام التاریخ والأمة الإسلامیة وشعوبهم؟

وأضافت «باعوا القدس القبلة الأولى للمسلمین، قدموها على طبق من ذهب، تفاوضوا علیها بمنتهى القذارة، فمن اشتروا السلطة مقابل النفط في السابق باعوا القدس هذه المرة من أجلها»، مشیرة إلى أن «هذا ما روجوه بینکم تحت مسمى «الإسلام المعتدل»، وقد کانت القدس أولى ضحایاه، استولوا على القدس بعدما خدعوکم بالخوف من إیران، وغدا سینتزعون کذلك فلسطین بالحجة ذاتها، ومن یدري لعلهم یسیطرون على مکة والمدینة غدا بالترویج للحجة عینها».

ولفتت الصحیفة إلى أن «من قدموا القدس على طبق من ذهب لن یستطیعوا حمایة مکة والمدینة؛ إذ لیس لدیهم صلاحیة أو أهلیة لفعل هذا، فسیساومون قریبا جدا کذلك على قلب العالم الإسلامي، کما لن یستطیع هذا الفریق من الذین تحالفوا مع كيان الاحتلال الإسرائیلي أن ینبس ببنت شفة أمام تمزیق بلاده وانتزاع مکة والمدینة».

المصدر: المعلومة

HAR-2