كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

صرخة فلسطيني أمام بحر غزة تشعل مواقع التواصل..

العالم – فلسطين

صرخة الرجل هي أقل تعبير وشعور عمّا يعاني منه أهل غزة، التي تعاني من الحصار منذ 11 عامًا، من بطالة، ركود اقتصادي، عائلات مشردة بلا مأوى، وآلاف العائلات تعيش في خيام أو بيوت من البلاستيك، وانقطاع الكهرباء لساعات طويلة، ونقص في الأدوية والمستهلكات الطبية. والمواطن يعيش على "إبر" التخدير في الوعود الزائفة والخطوات التي ستقوم بها الحكومة المصرية في موضوع آليات فتح معبر رفح ودخول البضائع.

أحد عشر عاما من الحصار، في بقعة ضيقة، كأنّها لا تنتمي لهذا العالم، والمصيبة الكبرى قيام البعض بلوم هذا الرجل الذي يصرخ، وأنّه لا  يجوز أن يدعو ربه بهذه اللهجة، وأمام البحر.

يا سادة! لقد فاضت هموم هذا الرجل، ولا يتسع لها إلا البحر، الذي هو بلا شك أوسع من صدور وأفكار البعض الذين تركوا لبّ الموضوع، فركزوا على هامش الأمر، ونسوا إنّ الله حاضر في كل مكان.

* لطيفة اغبارية – رأي اليوم

108