كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

“صفقة قرن ” ترامب في نهاياتها ؟!

العالم – مقالات

ففي حين كانت التوقعات تشير الى انهاء هذه الصفقة قبل حلول عيد الفطر المبارك وتسوية القضية الفلسطينية بشكل كامل ، يبدو ان العقبات التي اعترضتها كانت اكثر واكبر من تخمينات ترامب والكيان الصهيوني، تلك العقبات والعراقيل التي يجري حاليا تسويتها لتعبيد الطريق امام تقدم ماكنة صفقة القرن . 

ورغم التعقيدات السابقة فان البعض يعتقد بان ترامب لن يفرط بفرصة انشغال الراي العام بالمونديال لاتمام صفقة القرن. ما تسرب حتى الان عن هذه الصفقة المشؤومة يشير الى ان المخطط الصهيو امريكي يهدف الى توسيع مساحة قطاع غزة بمقدار 730 كيلومترا في عمق اراضي سيناء المصرية ، الامر الذي من شأنه اراحة القاهرة من الاضطرابات والاشتباكات القاتلة التي تشهدها سيناء من جهة ، وفي المقابل يتم فسح المجال امام مصر للحصول على اراض في منطقة النقب جنوب الاراضي المحتلة من جهة اخرى.  

وبناء على المخطط فانه من المقرر ان يتم ايجاد مبناء بحري ومطار دولي في قطاع غزة فضلا عن منطقة اقتصادية على الحدود السعودية الاردنية المصرية بكلفة 500 مليار دولار وفق وعود سعودية، لتوظيف العمالة الفلسطينية فيها وبالتالي تبديل الضفة الغربية الى منطقة اقتصادية بحتة و …

ورغم ان تنفيذ هذا المشروع يبدو سهلا على الورق، الا ان الحقائق الميدانية لاسيما بعد نقل السفارة الامريكية الى تل ابيب كشفت عن الجوانب المغفولة والعقبات الجادة التي تعترضها . جمعات الغضب ومسيرات العودة التي التي قدمت الالاف الشهدءا والجرحى والتي تفجرت جراء نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس المحتلة ولازالت مستمرة حتى يوم امس حيث اقيمت تحت عنوان "جمعة الوفاء" ، تعد اول واكبر عقبة تعترض تنفيذ "صفقة القرن" لحد الان. حيث ان حجم واتساع رقعة الاشتباكات والاضطرابات في الاراضي المحتلة وصلت الى درجة ان الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش حذر قبل ايام من ان قطاع غزة بات على شفير حرب جديدة.

الى جانب هذه المسالة فان التظاهرات المليونية لمسلمي العالم في يوم القدس العالمي دعما للقضية الفلسطينية، النجاحات التي حققتها الحكومة السورية على صعيد فرض الامن والاستقرار الكامل بريف دمشق وايفاد قواتها الى جبهات الجنوب المجاورة للاراضي المحتلة، تحول المقاومة في لبنان من حزب الى حكومة ظل في ضوء الاقبال الشعبي الواسع عليها بالانتخابات البرلمانية وتعزيز التركيز من قبل الحزب على صعيد التصدي للعداء الاسرائيلي، تعد من العقبات الاخرى التي تعترض تطبيق حلم "صفقة القرن".

طبعا ان امريكا ومن خلال انسحابها من الاتفاق النووي بهدف ممارسة الضغط على ايران ، تأليب الاجواء في الاردن بهدف توجيه رسالة مفادها انها لا تتحمل اي معارضة من قبل اي جهة او احد فيما يخص تطبيق صفقة القرن ( الاردن كان قد شارك في اجتماع قادة منظمة التعاون الاسلامي الذي عقد لادانة نقل السفارة الامريكية الى القدس والمجاز التي ترتكب ضد الفلسطينيين ) وحسمها للقضية اليمنية من خلال تقديم الدعم لاحتلال ميناء الحديدة و… تسعى من خلال اثارة الاجواء، الى الايحاء للجميع بان الطريق القائم لا رجعة عنه . 

في ظل هذه الظروف فان ايفاد ترامب لصهره جاريد كوشنير ومبعوثه الخاص الى الشرق الاوسط جيسون غرينبلات بغية تمهيد الارضية السياسية والقانونية لصفقة القرن قد تعد الخطوات الاخيرة له من اجل تسوية هذه المسالة بشكل كامل . المحادثات التي اجراها كوشنير مع ولي العهد السعودي خلف الابواب المغلقة، الزيارة القصيرة التي قام بها رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو للاردن والتي جاءت بهدف طمئنة الجانب الاردني باستمرار الاستفادة من مزايا التعاون مع كيانه، اختلاق موضوع التجسس الايراني على "اسرائيل" من قبل وزير صهيوني سابق، ترحيب البحرين بمشاركة ممثلين اسرائيليين في اجتماع اليونسكو المقرر في هذا البلد تزامنا مع اعلات براءة الامين العام لحزب الوفاق الشيخ علي سلمان من تهمة التجسس لصالح قطر ، تسريب انباء عن التعاون المشترك بين مصر و"اسرائيل" في الهجمات على سيناء و .. جميع هذه الامور تشير الى ان ترامب ونتنياهو وقبل الاعلان عن صفقة القران يحاولات الايحاء بان نظرة العالم الاسلامي تجاه هذه القضية طبيعية، وفي نفس الوقت الايحاء ايضا بان مسالة التواصل والتعاون بين العالم الاسلامي والكيان الصهيوني ليس طبيعيا فقط بل انه ضروري ايضا. 

بناء على ما تقدم ولو فرضنا جدلا بان جميع هذه العقبات تم تسويتها، فلن تبقى الا مسالتان هما من سيدفع نفقات تطبيق هذه الصفقة ومتى سيتم تطبيقها. في خصوص المسالة الاولى وبما ان شخصية ترامب تميل الي كونه رجل اعمال (اقرا سمسار) فانه يرفض تحميل بلاده اي نفقات مالية على بلاده، وهو ما يعني ان على الدول العربية المنحازة للسياسة الامريكية في المنطقة وعلى راسها السعودية ان تتحمل عبء هذه الصفقة ( الجهات التي سيقوم كل من كوشنير وغرينبلات بزيارتها في الايام المقبلة ستحدد ملامح هذه المسالة) . وفي خصوص المسألة الثانية يبدو ان نقطة الصفر للاعلان عن صفقة القرن وتطبيقها ستكون قبل نهاية كاس العالم المقامة حاليا في روسيا. التجربة تثبت بان غالبية الجرائم التي ارتكبت ضد البشرية لاسيما خلال العقود الماضية تمت في غضون اقامة الاولمبيادات والمونديالات العالمية مثل حرب الـ33 يوما ضد لبنان، حرب الـ 22 يوما ضد غزة، الهجمات التي تشن حاليا ضد الحديدة و.. هي من جملة المصاديق البارزة لهذه التجربة. 

ابو رضا صالح

109-1