كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

طرائف فيسبوكية

طرائف فيسبوكية زهقت من الحديث في السياسة والإنفعال حول قضايا أكتشف بعد انفعالي أنه ما كان هناك أي داع للانفعال، فمرحلتي العمرية لاتحتمل ذلك، ولأن رسولنا الكريم قال (روحوا عن قلوبكم ساعة بعد ساعة فإن القلوب إذا كلت عميت) لذلك قررت أن تكون كلماتي اليوم ترويحية أروح بها عن نفسي وعن القارىء الكريم الذي تحملني كثيراّ فيما أكتب من كلمات أجلد بها نفسي مع الآخرين، ووجدت ضالتي فيما يصلني على الفيس بوك من طرائف، أول تلك الطرائف فيلم قصير لدكتاتور كوريا الشمالية وهو يقوم بألعاب بهلوانية كشاب رشيق يعمل في سيرك رغم أنه بدين ومن حوله دائرة من المعجبين، لم أتمالك نفسي من الضحك على هذه الكتلة اللحمية وهي تقوم بتلك الحركات، طرفة أخرى (زوجة كتبت تقول زوجي لايغازلني إلا وأنا أكنس أو أغسل الصحون، ردت عليها أخرى زوجك معتاد على الشغالات)، وأخرى (يقول أحد المتزوجين، تخاصمت في المساء أنا وزوجتي، وفي الصباح ذهبت للعمل دون أن أودعها، وفي الظهيرة عدت للمنزل وأنا مكتئب حزين، رأيتها عند فتح الباب باكية ودمعها أغرق الخدين، احتضنتها وقلت لها لقد ندمتي لأنك زعلتيني، ورحت أهمس لها بأرق كلمات الحب والتغزل في جمالها، وقلت لها كفي دموعاّ ياحبيبتي فأنا لاأحتمل ألمك، وهنا قالت لم تكن دموع الألم على ما حدث، ولكنني كنت أقطع بالسكين البصل)، وثالثة (قال المتنبي، قوم إذا مس الحذاء وجوههم شكا الحذاء بأي ذنب أهنتني)، ورابعة (قانون التحرش الجديد عقوبة التحرش سنة سجن، في حين أن عقوبة التظاهر 3 سنين، فلو كبست عليك الحكومة وانت تتظاهر، بوس أقرب وحدة إليك واتسجن سنة واحدة بدل من 3 سنوات)، وخامسة (واحد راح يقدم لوظيفة فسألوه في الإمتحان متى يكون حاصل ضرب 3 في 3 يساوي 10 قال عندما تكون الإجابة خطأ، سألوه ماهو الشيء الذي له أكتر من جناح ولايطير قال الفندق، سألوه من هو الرجل الذي يقف على الأرض ورأسه في النجوم قال ضابط الشرطة، سألوه ما هو الشيء الذي بدونه لاتحصل على وظيفة في مصر، قال الواسطة، سألوه وهل هي عندك قال لا، قالو طيب إقفل الباب بهدوء وأنت خارج)، وخامسة (سأل القاضي الزوج، ليه عاوز تطلقها، رد الزوج مش مرتاح معاها، سأل القاضي الزوجة ماردك، قالت الزوجة، عجيب، كل الرجالة مرتاحين معايا إلا هو)، وسادسة (قال زوج لزوجته أنا بحب فيتراك، قالت الزوجة طالما أنت صريح معي فأنا أحب محمود، قال الزوج فيتراك دي مربي، قالت الزوجة ومحمود ده عسل)، وسادسة، (مسؤول كبير زار قرية ليتفقد أحوال الشعب، فوجد بقرة تدور في ساقية والفلاح نائم، نهره المسؤول قائلاّ كيف تنام وتترك البقرة التي من الممكن أن تتوقف، رد الفلاح لقد علقت جرساّ في رقبتها سيتوقف عن الرنين عندما تتوقف، قال المسؤول من الممكن أن تتوقف وتهز رأسها، رد الفلاح، يابيه مش كل البهايم بتفكر زي سعادتك)، وأكتفي بهذه الطرفة لضيق المجال وأعتقد أنها وجبة ترفيهية فيسبوكية لابأس لها روحت عن قلبي وقلوبكم لنعود من جديد إلى عالم السياسة وندعو الله (إستعنا على الشقي بالله). tanta943@yahoo.com    www.egykurd.net